بحث عن قضايا العمل

خلق الله عز وجل الإنسان في الحياة من أجل الكد والعمل حتى يتمكن من العيش ومع تطور الحضارات أصبح العمل ضرورة هامة لا غنى عنها من أجل توفير مستوى معيشة معين للأسرة للعيش به، وقد حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على ضرورة العمل والقيام بكافة الأعمال الخاصة بنا بدقة وأمانة، والله يعطى الإنسان على قدر العمل ويجب على أصحاب العمل تقدير العمل الذي يقوم به الشخص لديه وأن لا يبخس حقوق واحترام الآخرين.

تعريف العمل

العمل هو عبارة عن مجموعة من المهام التي توكل للإنسان والتي يقوم بها الإنسان بشكل يومي في تسلسل من أجل إنجاز المهام الخاصة به والتي تفيد مؤسسة العمل التي يعمل بها سواء إن كانت في القطاع الحكومي أو حتى القطاع العام والعمل عبادة ولابد من أن ينفذه الإنسان في توقيت معين والذي يعرف تحت مسمى المخطط الزمني للعمل بالإضافة إلى الإتقان في العمل، ومن الممكن أن يكون العمل إلزامي بمعنى أن الشخص يتقاضى عليه المال.

أو من الممكن أن يكون ذلك العمل التطوعي بمعنى أن الشخص يقوم بالكثير من المهام ولكن بدون أي مقابل يذكر، وتلك الأعمال غالبا ما تكون أعمال إنسانية بمعنى أنك سوف تحصل على ثواب وأجر من الله عز وجل مقابل القيام بذلك العمل.

حقوق العمال

من بين أهم القضايا التي تخص العمل والعاملين هي البحث عن حقوق العمال وهي عبارة عن مجموعة من الحقوق التي يتم من خلالها ضمان حقوق الشخص العامل في مؤسسة ما كما أن جميع تلك الحقوق تكون حقوق قانونية بمعنى أن الشخص أو العامل من الممكن أن يحصل على كافة الحقوق الخاصة به من خلال رفع قضية على صاحب العمل في حالة الإخلال بتلك القوانين والعكس مما يضمن الحق للعامل وصاحب العمل على حد سواء.

ومن بين أهم الحقوق العمالية التي يتم تداولها على مستوى العالم ما يلي.

1- الحق في تحديد عدد الساعات التي يعمل بها الإنسان على مدار اليوم بناء على الطبيعة التي تخص المؤسسة أو المنشأة التي يعمل بها العمال.

2- أن يتم صرف جميع الرواتب والمستحقات في نفس الموعد من كل شهر وهو أهم ما يبحث عنه العمال.
3- أن يتم منح العامل بعض من الإجازات السنوية والمرضية الخاصة بهم حتى يتمكن من القيام بالأعمال الخاصة به بدون ضغط من العمل أو صاحب العمل.

4- احترام الحقوق الدينية للموظف مهما كانت ديانته.
5- أن يتم تخصيص وقت راحة بين ساعات العمل حتى لا يشعر العامل بالملل واحترام كافة الحقوق التي تخص العمال.

6- كما يحق لكافة الموظفين أن يحصلوا على الحوافز والمكافآت في حالة تحقيق أرباح للشركة أو تنفيذ الكثير من المهام أو العمل لساعات أكثر من عدد ساعات العمل المحددة.

قضايا العمل

هي عبارة عن مجموعة من القضايا المهنية والاجتماعية التي تخص العمال وصاحب العمل على حد سواء، ويتم تحديد قضايا العمل بناء على البيئة التي يعمل بها الشخص كما أنها تعرف على أنها عبارة عن مجموعة من العوامل التي تؤثر في الموظفين داخل المؤسسات وتساهم تلك القضايا في منح العمال كافة الحقوق الخاصة بهم، كما أن تلك القضايا تضمن للعامل الحصول على كافة الحقوق الخاصة به من صاحب العمل بناء على القوانين التي تحكم تلك المؤسسة ومن بين أهم القضايا التي تخص العمل ما يلي.

الأجور

والتي تعرف تحت مسمى الرواتب وهي تلك القيمة المادية التي يحصل عليها الشخص بشكل شهري أو وفقا للعقد الذي اتفق عليه مع صاحب العمل فمن الممكن أن يحصل الشخص على راتب نصف سنوي أو ربع سنوي او حتى راتب سنوي على حسب الاتفاق والأهم من ذلك تطبيق بنود الاتفاق والعقد.

مشكلة البطالة

من بين القضايا التي تخص العالمين بشكل عام أو الشباب هي مشكلة البطالة والخوف من عدم القدرة على إيجاد فرصة عملة مناسبة حيث لا يتمكن الشخص العاطل من الحصول على الوظيفة المناسبة أو التي تؤمن الاحتياجات الخاصة به وبناء عليه يظل جالس في المنزل بدون عمل، فيتحول ذلك الشخص من الفئة المنتجة إلى الفئة الغير منتجة مما يؤثر بشكل سلبي على الاقتصاد الخاص بالبلد وما تقوم به قضايا العمل هو البحث عن كافة الأسباب التي أدت إلى زيادة عدد الأفراد المستهلكين أو عدد البطالة من أجل التخلص منها ومن ثم زيادة نسبة العاملين والإنتاج في البلاد بشكل عام.