دراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية

دراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية عبارة عن حلم يراود معظم الراغبين في أن يصبحوا أطباء، حيث أن دراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية تمتاز بالجمع بين الجانب النظري والجانب العملي في وقت واحد، كما تبدأ الدراسة بعد إتماع أربع سنوات من الدراسة في الجامعة في أحد المجالات الأتية الكيمياء العضمية والكيمياء العامة والبيولوجي.

شروط الإلتحاق لدراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية

– لدراسة الطب في أمريكا بالنسبة للطلاب الدوليين لابد من أن يكونوا قد أتموا الدراسة الجامعية الخاصة بهم والتي تتكون من أربع سنوات في واحد من المجالات التالية وهي البيولوجي والكيمياء العامة والكيمياء العضوية.

– لابد من إجتياز إمتحان التويفل الورقي بمعدل 550 درجة، ومن الممكن إستبداله بإمتحان IBT بمعدل 79 درجة، أو إختبار أيلتس بمعدل 6.5 درجة.

– لابد من إجتياز إختبار SAT وإختبار GRE لكي تتمن من الإلتحاق بواحدة من الجامعات المرموقة التي تختص بدراسة الطب في أمريكا.

– لابد من إتمام دراسة الطب بعد الدراسة الجامعية، وتستغرق دراسة الطب عامان دراسيان لابد من تجاوزهما، كما لابد من الحصول على درجة البكالريوس من جامعة أمريكية حتى تتمكن من دراسة الطب.

– لابد من إجتياز إختبار  MCAT.

– لابد من تقديم رسالات توصية خاصة بالطالب.

– هناك بعض الجامعات المرموقة والتي تشترط على الطالب قبل الإلتحاق بدراسة الطب أن يقوم بأعمال تطوعية .

– ما يثبت قدرة الطالب على دفع 25 ألف دولار سنويا لتكالف الدراسة، وقد تكون أكثر من هذا.

تكاليف دراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية

يجب عليك أن تعلم قبل أن تلتحق بدراسة الطب في أمريكا بأن الدراسة هناك مكلفة جدا فقد تتراوح تكالف العام الدراسي ما بين 30 ألف دولار أمريكي و50 ألف دولار أمريكي تبعا للجامعة، وبالإضافة لتكالف الدراسة فهناك تكالف السكن والمعيشة والتي تعتبر مكلفة جدا في الولايات المتحدة الأمريكية.

مراحل دراسة الطب في الولايات المتحدة الأمريكية

أولا : مرحلة ما قبل دراسة الطب

لابد من إتمام الدراسة الجامعية والتي تستغرق أربع سنوات والحصول على البكالريوس في فرع علمي، مثل البيولوجي والكيمياء العضوية، مع إتمام بعض المناهج الدراسية المحددة لمن يرغبون في دراسة الطب.

ثانيا : مرحلة كلية الطب

وهي عبارة عن أربع سنوات، في السنتين الأولتين سوف تكون الدراسة نظري، أما في العام الثالث والرابع فسوف تكون الدراسة عملي وتحت إشراف مجموعة من الأطباء المرموقين وسوف يكون التدريب في بعض المستشفيات الجامعية، وبعد هذه المرحلة سوف تتخرج كطبيب عام.

ثالثا : مرحلة التخصص

وهذه المرحلة تعد إختيارية، حيث يمكن للطالب إختيار التخصص الذي يرغب في دراسته، وسوف تكون الدراسة من عام لعامين، والدراسة تكون عبارة عن تدريب في مستشفى لدراسة التخصص المرغوب، ثم بعدها لابد من إجتياز إختبار معين حتى تنهي هذه المرحلة وتصبح طبيب إستشاري.

أفضل الجامعات لدراسة الطب في أمريكا

جامعة هارفرد

وتوجد هذه الجامعة في ولاية ماساتشوسيتش في مدينة بوسطن، وهي من أعرق الجامعات الأمريكية، وكلية الطب بها تعد من أفضل كليات الطب على مستوى العالم، والجامعة نفسها هي الأقدم في أمريكا حيث تأسست عام 1636 ميلادية.

يعمل في كلية الطب في هذه الجامعة عدد كبير من أشهر الأطباء في أمريكا فيصل عددهم إلى 11000 دكتور، ولهذا فإن مصاريف الدراسة في هذه الجامعة مكلفة جدا فتصل إلى حوالي 45 ألف دولار أمريكي في العام الواحد.

جامعة جونز هوبكنز

وهي من أفضل الجامعات على مستوى العالم، كما أن كلية الطب بها من أفضل كليات الطب، والدراسة بها مكلفة جدا فتبلغ تكالف الدراسة في العام الواحد حوالي سبعة وستون ألف دولار أمريكي  وهي شاملة الدراسة والسكن.

جامعة ستانفورد

وهي أيضا من الجامعات المتميزة جدا والمعروفة بإمكانياتها في جميع الكليات وخاصة كلية الطب، حيث توفر للطالب التدريب بأفضل الوسائل التكنولوجية الحديثة، وتوفر للطالب الدراسة العملية والنظرية بأفضل الوسائل، وتبلغ تكاليف الدراسة ما يقرب من واحد وخمسون ألف دولار أمريكي.

جامعة كاليفورنيا لوس أنجلوس

والدراسة فيها في كلية طب تعتبر أقل تكلفة من باقي الجامعات، ولكن الدراسة فيها متميزة أيضا، وتعد طبيب متميز وذو إمكانيات عالية، وتكاليف الدراسة في هذه الجامعة تبلغ حوالي 28 ألف دولار أمريكي.

جامعة ييل

وهي من الجامعات الأمريكية المميزة والمرموقة، والتي تلاقي  إقبال كبير من الطلاب، ودراسة الطب فيها تعتبر مكلفة نسبيا حيث تبلغ المصاريف حوالي إثنان وخمسون ألف دولار أمريكي في العام الدراسي الواحد بالنسبة للمغتربين.

جامعة كالفورنيا – سان فرانسيسكو

تكاليف الدراسة لكلية الطب في هذه الجامعة تعتبر متوسطة نسبيا فهي تبلغ حوالي ثلاثة وثلاثون ألف دولار أمريكي في العام الدراسي الواحد، وتمتاز الكلية بأن طقم التدريس الخاص بها يتكون من أمهر الأطباء في أمريكا وفي العالم أجمع، كما أنها توفر تدريب للطالب في أفضل المستشفيات وتحت إشراف أفضل الأطباء.

<

p style=”text-align: justify”>

<

p style=”text-align: justify”>