اوقات تشغيل نافورة الملك فهد

نافورة الملك فهد، المعروفة أيضاً باسم نافورة جدة، هي أطول نافورة مياه في العالم، وتهيمن على أفق مدينة جدة، العاصمة التجارية للمملكة وأغنى مدينة في الشرق الأوسط وغرب آسيا، وتقع على ساحل البحر الأحمر، وقد تم بناء النافورة في ثمانينيات القرن العشرين، وهي مدرجة في موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأعلى نافورة مياه في العالم، مع أكثر من ألف قدم، وقد تبرع سمو الملك الراحل فهد بن عبد العزيز بهذه النافورة إلى مدينة جدة .

موعد تشغيل نافورة الملك فهد

نافورة الملك فهد المعروفة أيضاً باسم نافورة جدة، هي نافورة تقع في جدة بالمملكة، وهي الأطول من نوعها في العالم، وقد تم التبرع بالنافورة إلى مدينة جدة من قبل الملك فهد، ومن هنا جاء اسمها، تم بناؤها بين عامي 1980 و 1983 وتم إطلاقها في عام 1985، وهي تقع على الساحل الغربي للمملكة، وتفتح نافورة المياه إلى أقصى ارتفاع، وفقا لمصادر مختلفة، إما 260 متر ( 853 قدم )، أو 312 م ( 1.024 قدم )، فوق البحر الأحمر، وحتى في الرقم الأقل ستكون نافورة الملك فهد هي الأطول في العالم، وثاني أطول نافورة في العالم توجد في سيول بكوريا الجنوبية، ويبلغ ارتفاع المياه فيها حوالي 202 م ( 663 قدمًا ) .

نافورة الملك فهد ” نافورة جدة ” تتميز بكونها مرئية من جميع أنحاء جدة، ويمكن أن تصل المياه التي تطرحها إلى سرعة 375 كم / ساعة ( 233 ميلاً في الساعة )، ويمكن أن تتجاوز كتلتها المحمولة جواً 16 طناً، وتستخدم النافورة المياه المالحة المأخوذة من البحر الأحمر بدلاً من المياه العذبة، وأكثر من 500 أضواء كاشفة تضيء النافورة في الليل، وبالنسبة إلى أوقات عمل نافورة جدة، فإنها تعمل طوال أيام الاسبوع على مدار 24 ساعة، حيث يمكن للزوار الذهاب في أي وقت لرؤية نافورة جدة، ولا يتم إغلاق النافورة إلا وقت الصيانة السنوي، الذي يبلغ حوالي ثلاث أسابيع .

وتتميز الأنابيب وأنظمة المضخات في النافورة بأنها مصممة بشكل غير متساوي القياس، ومصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، ويخرج الماء من المضخات عبر خط إنتاج عالي الضغط بطول 350 متر، يتم بناؤه بأقطار تتناقص بإطراد باتجاه الفتحات، ويتم إنشاء الفوهات من سبيكة مصممة خصيصًا يمكن أن تتحمل ضغطًا ثابتًا يبلغ 42 بارًا ( أكثر من 609 رطل لكل بوصة مربعة )، كما أن الأضواء الكاشفة التي تضيء النافورة مصممة خصيصًا لتحمل الوابل المتواصل لآلاف الأطنان من الماء، وتم تركيب نظام كاثودي عام 1987 لحماية خطوط الأنابيب من التأثيرات المدمرة لمياه البحر المتساقطة .

حقائق عن نافورة جدة

أصبحت نافورة الملك فهد ” نافورة جدة ” علامة بارزة مثالية لمدينة جدة، لدرجة أن جدة ستشعر بالنقص بدونها، وفيما يلي 7 حقائق عن النافورة

1- نافورة الملك فهد هي أطول نافورة في العالم، يصل ارتفاعها إلى حوالي 312 متر ( 1.024 قدم ) حسب بعض التقديرات، مما يجعلها أطول من برج إيفل .

2- ثاني أطول ناطحات السحاب هو جيت غيزير في شرق سانت لويس، إلينوي، الولايات المتحدة الأمريكية، يبلغ ارتفاعه حوالي 192 متر (630 قدمًا)، أي ما يقرب من نصف ارتفاع نافورة الملك فهد .

3- بدأ بناء نافورة الملك فهد في أوائل الثمانينيات، وبدأت نافورة الملك فهد العمل في عام 1985 .

4- بنيت النافورة على طراز مماثل لنافورة Jet d’Eau في جنيف ( سويسرا )، وجيت داو هو أشهر المعالم في جنيف .

5- يتكون ماء نافورة جدة من عمود ضخم من الماء، يطلق عموديا في الهواء بسرعة حوالي 233 ميلا في الساعة، ويمكن للكتلة المحمولة جوا أن تتجاوز 16000 كجم .

6- لأن نافورة جدة تعمل باستخدام مياه البحر بسرعات عالية بشكل غير عادي، كان التآكل من التحديات الرئيسية للبنائين، وبالتالي فإن مآخذ المضخات في حفرة خاصة يتم ضخها بشكل مستمر جاف، ومعالجتها سنويًا بطبقة مانعة للقاذورات تمنع نمو الطحالب البحرية، ويتم تمرير المياه من خلال سلسلة من المرشحات قبل أن تصل إلى المضخات، وتصفية التربة والرمل والمواد العضوية .

7- أكثر من 500 مصباح كشاف عالي الكثافة يستخدم لإضاءة النافورة في الليل، وصممت خصيصا لتحمل الوابل المستمر لآلاف الأطنان من المياه المتساقطة من عدة مئات من الأقدام، والمرة الوحيدة التي يتم فيها إغلاق النافورة لفترة زمنية تزيد عن يوم خلال فترة الصيانة السنوية المخطط لها، هذا يستغرق حوالي ثلاثة أسابيع .