موضوع تعبير عن ” إدارة الوقت “

إدارة الوقت ” هي عملية تنظيم وتخطيط كيفية تقسيم وقتك بين أنشطة محددة، وتمكنك إدارة الوقت بشكل جيد من العمل بشكل أكثر ذكاءً – وليس أكثر صعوبة – بحيث تنجز المزيد في وقت أقل، حتى عندما يكون الوقت ضيقًا وتكون الضغوط كثيرة، ومع الأسف فإن عدم إدارة وقتك يضر بصحتك وإنتاجك ويسبب لك الإجهاد .

تعبير عن إدارة الوقت

حياتنا مثل الفقاعة أو الحلم القصير، لذلك، يجب أن نهتم بها جيدًا ونحقق أفضل استفادة منها، بمعنى آخر ، يجب أن نفهم قيمة الوقت، وإدارة الوقت هي في الأساس التخطيط وتقسيم الوقت بطريقة بناءة، على سبيل المثال، لدينا عدد من الأنشطة التي يجب الاهتمام بها في فترة زمنية معينة، لذلك ينبغي أن نكون قادرين على وضع خطة للقيام بأنشطتنا بطريقة تمكننا من الانتهاء من جميع الأعمال في فترة زمنية محددة .

إنها حقيقة أنه إذا اعتنى الشخص بقيمة الدقائق، فإن ” الساعات ” والأيام ” ستعتني به، ويقال إن ” الوقت أغلى من المال “، هذا لأن المال المفقود في العمل أو غيره، يمكن كسبه أو الحصول عليه مرة أخرى، لكن الوقت الضائع لا يمكن أن يعود أبدا مرة أخرى، فمع الوقت نحن نكبر ونعيش ونموت في النهاية، وقد لا يكون هناك تعريف دقيق للوقت، لكننا جميعًا نعرف ماهيته وقيمته الكبيرة في حياة الشخص .

ويمتلك الإنسان بطبيعته الكثير من الرغبات، فنحن جميعا نريد الشهرة، والنجاح، والمال، والسعادة، والحب ، الخ، فلا نهاية لرغباتنا، ومع ذلك ، هناك عدد قليل منا يصبح ناجح وسعيد ويحقق رغباته، هؤلاء القلائل هم الذين أدركوا قيمة الوقت، فقد استطاعوا استغلال الوقت بشكل صحيح وحققوا مكانة تحسد عليها في المجتمع، فأولئك الذين جعلوا الاستخدام الفعال للوقت تحت تصرفهم، حصلوا على أفضل من الوقت، أما الذين نسيوا قيمة الوقت، اكتشفوا مدى قساوته عليهم في وقت لاحق .

وبعبارة أخرى، يستخدم الأشخاص الناجحون الوقت بأفضل طريقة ممكنة لتحقيق أهدافهم، فمعظمنا يضيع وقتنا الثمين في أشياء غير ضرورية مثل الثرثرة، والتجوال بلا هدف، والحزن على أخطاء الماضي أو الغرق في الأحلام، يجب أن نضع في اعتبارنا دائما أن الوقت لا ينتظر أحد، يمكن قضاء الوقت بحكمة أو بحماقة، الخيار لنا ، وكذلك عواقبه .

الحياة ليست فراشا من الورود، كل واحد منا يجب أن يواجه عددا من المشاكل في الحياة، علينا أن نكون جريئين بما يكفي لمواجهتهم، فالأوقات الصعبة تعلمنا الكثير، وتجهزنا لمستقبل مزدهر ومجيد، وتجعلنا قادرين على التعامل مع المشاكل في المستقبل مع مزيد من النضج والاستقرار والشجاعة، ويجب أن نعلم أنه لا يمكن أبدا استعادة الوقت والفرصة مرة أخرى، إن أبدي ولا نهاية له، لكن الحياة البشرية محدودة للغاية ومتناهية وقصيرة العمر، وبالتالي ، يحقق الأشخاص الناجحون أفضل استغلال للوقت في حياتهم .

الاستخدام السليم للوقت يعني الاستخدام الصحيح للفرصة، وبما أن الفرص في الحياة قليلة ومتباعدة، فإن الوقت يكون ثمينا ومحدودا، أولئك الذين يفوتون فرصة أو يقومون بإضاعة الوقت، يظلوا نادمين طوال حياتهم، وهذا يعني أننا يجب أن نكون دقيقين ومنضبطين ومنتظمين في جدول أعمالنا، ويجب أن نبتعد عن الخمول والعادات السيئة، فبعضهم ينام في وقت متأخر من الليل، أو يظل ملتصقاً بالتلفزيون أو مدمن على بعض الأدوية وغيرها، وكلها عادات تتسبب في ضياع الوقت وإهداره بلا فائدة .