تأثير الافراط في تناول الملح على انقاص الوزن

يعتبر الملح من العناصر الهامة و اللازمة للأكل ولا يمكن الاستغناء عنها، ويعد الملح من الأسباب الرئيسية للبدانة؛ لذلك ينصح الخبراء بضرورة تقليل الملح في الطعام للمساعدة على انقاص الوزن بشكل فعال، ولهذا سوف نستعرض لكم أهم أضرار الملح وتأثيره على الرجيم.

الملح

يعتبر الملح من أكثر التوابل الشائعة المستخدمة في الطبخ؛ فهو يقوم بإضافة مذاق لذيذ للأكل. يحتوي الملح على عنصر كلوريد الصوديوم الهام في الجسم وهذا العنصر يعمل على حفظ الاطعمة من الفساد لفترة اطول.

تأثير الملح على الرجيم

أثبتت بعض الدراسات أن تناول كمية من الملح في الأكل يعمل على احتباس المياه داخل الجسم؛ مما يعمل على عدم القدرة على إنقاص الوزن بشكل أفضل.

وأثبتت بعض الدراسات أيضاً أن إضافة الملح على طبق السلطة يفقد الخضروات أهم العناصر الغذائية الموجودة بها؛ لذا ينصح المتخصصون بتناول طبق السلطة دون إضافة ملح وذلك للاستفادة من القيمة الغذائية الموجودة في السلطة.

دراسات متناقضة عن تأثير الملح على الرجيم

كشفت بعض الدراسات أن تناول الملح في الطعام يساعد على خسارة الوزن بشكل أفضل؛ لأن الملح يعمل على إدرار البول؛ مما يعني أن الجسم يقوم بتكسير الدهون لإنتاج السوائل.

هذه الدراسة تتناقض تماماً مع الدراسة التي اثبتت أن الإكثار من تناول الملح يعمل على حبس البول في الجسم و بالتالي عدم خسارة الوزن بشكل أفضل.

الملح سبب رئيسي للسمنة

توصل بعض الباحثون الى أن استخدام الملح في الأطعمة الدهنية تزيد من لذة الأكل؛ وبالتالي هذا يساعد على زيادة الوزن عن طريق أكل الأغذية الدهنية بكمية أكثر.

لذا ينصح بالحد من استخدام الملح في الطعام وذلك لسهولة إنقاص الوزن؛ وتنصح منظمة الصحة العالمية على ضرورة خفض استخدام الملح؛ لأنه يؤثر على صحة الفرد بصفة عامة فهو يعمل على إصابة الفرد بأمراض القلب، ضغط الدم، الأوعية الدموية، أمراض القلب التاجي، والسكتة الدماغية.

علاقة الملح بالسمنة

يعتبر ملح الطعام هو المتحكم الرئيسي في وزن الجسم فكلما زادت نسبة الملح في الطعام زاد وزن الجسم.

قد تبين أن أي زيادة في نسبة الملح في الطعام يعمل على زيادة نسبة الماء في جسم الإنسان مسبباً السمنة؛ فإن الماء يعمل على حمل الدهون الزائدة خارج الجسم؛ فإذا أسرفنا في تناول الملح في الطعام يحدث زيادة في تخزين الماء في الجسم وهذا يؤدي إلى حدوث سمنة عن طريق تخزين الدهون داخل الجسم.

ملح الهملايا في الرجيم

يحتوي ملح الهيمالايا على عناصر معدنية كثيرة، وفي نفس الوقت يحتوي على نسبة صوديوم أقل من الملح الأبيض؛ لذا فهو مناسب لمرضى أمراض القلب.

من ناحية أخرى فهو يعمل على تقليل الشعور بالعطش؛ وبالتالي يساعد على تحقيق توازن الجسم في احتفاظه بالسوائل بداخله بشكل أفضل من الملح الأبيض،  وكذلك يعمل ملح الهيمالايا على فقد الوزن عن طريق تحسين الطاقة، و موازنة الهرمونات داخل الجسم.

يقوم ملح الهملايا بنظيم محتوى الماء داخل وخارج الخلايا وكذلك يحسن عمل الدورة الدموية ويعمل على امتصاص المواد الغذائية في الأمعاء وكذلك يقضي على الرواسب والسموم الموجودة في جسم الإنسان.

طريقة التمتع بالطعام الخالي من الملح

يمكننا تحسين مذاق الطعام دون استخدام الملح الأبيض وذلك عن طريق استخدام بعض التوابل الأخرى مثل الفلفل، الكاري، الزعتر، البقدونس؛ كما يمكننا أيضا من استخدام بعض الزيوت النباتية في الطعام مثل زيت بذور العنب، زيت الفستق، زيت السمسم؛ أو عن طريق استخدام عصير الليمون في الطعام.