فوائد تناول الأسبرين يوميا للرجال

يُعتبر الأسبرين من أكثر وأشهر الأدوية في العالم، حيث يمتاز بشعبيته الكبيرة لانخفاض سعره، ويُستخدم الأسبرين في علاج العديد من الأمراض، مثل الحمى، والصداع، ونزلات البرد، وتخفيف الآلام، ولكن هل تخيلت يومًا أن الأسبرين قد يكون له مفعول السحر على علاج الضعف الجنسي هذا ما سنعرفه من خلال هذا المقال.

ما هو الأسبرين ( Aspirin ) :
يُستخلص الأسبرين  من شجر الصفصاف، حيث يحتوي على العديد من المواد المُسكنة التي تُخفف الآلام وتُسكنها، كما يُعالج الرشح والصداع والحُمى، ويُخفف الالتهابات والصداع، كما يُستخدم الأسبرين في علاج مرضى تجلط الدم، عن طريق التقليل من تجلط الدم وتخثره.

موانع تناول الأسبرين :
هناك بعض الحالات محظور فيها استخدام وتناول الأسبرين إلا بعد استشارة الطبيب ومنها :
1 – عند إصابة الأطفال بالحمى أو نزلات البرد والأنفلونزا والجدري المائي لا يجب أن تُعطي طفلك الأسبرين، حتى لا يتعرض لخطر إصابة طفلك بمرض متلازمة راي، وهي عبارة عن إصابة تُصيب الكبد والدماغ وتُسبب الوفاة مباشرة.

2- لا يجب تناول الأسبرين للأشخاص المصابين بنزيف الأمعاء والمعدة.

3- حالات الإصابة بقرحة المعدة وإصابات الجهاز الهضمي.

4- الأشخاص المصابون بمرض سيولة الدم.

5- يُمنع الأسبرين عن الأشخاص الذين يُعانون من مشاكل في الجهاز التنفسي مثل أمراض” الربو والحساسية ” أو الأدوية الغير سيترودية.

6- أيضا لا يجب تناول الأسبرين للأشخاص المُصابين باللحمية أو الزائدة الأنفية، أو المُصابون بأمراض الكلى والكبد.

8- من يعانون من أي أمراض في القلب أو الأوعية الدموية يجب قبل تناولهم الأسبرين استشارة طبيبهم المختص أولًا.

9- أيضًا الأشخاص المصابون بزيادة في حمض البوليك في الدم ” مرض النقرس “، أو المصابون بارتفاع ضغط الدم جميعهم لا يجب أن يتناولوا الأسبرين.

10- يجب على السيدات الحوامل في الأشهر الأخيرة عدم تناول الأسبرين حتى لا يُسبب لها النزيف أثناء الولادة .

11- لا يجب على السيدات المُرضعات تناول الأسبرين حيث أنه ينزل للبن الطفل عن طريق الرضاعة ويضر بـ الطفل الذي يرضع.

استخدام الأسبرين مُنشط جسمي :

بالرغم من استخدامات الأسبرين وفوائده المتعددة في تسكين الآلام والتقليل من الالتهابات، بالإضافة إلى الحد من تكون الجلطات التي تُسبب النوبات القلبية أكتشف الأطباء أكتشافًا مذهل.

حيث أشار الخبراء عن دراسات تؤكد أن للأسبرين قدرات هائلة في زيادة وتقوية القدرة الجنسية لدى الرجال .

وذلك من خلال ما أظهرته الدراسة التي أجريت على حوالي 184 رجلاً يُعانون من مشاكل في القدرة الجنسية ” ضعف الانتصاب “، وتم إعطائهم حبة من الأسبرين يوميًا لـ مدة شهر ونصف.

وأظهرت النتائج أن الرجال الذين كانوا يُعانون من مشاكل الانتصاب وبعد تناول الأسبرين بـ انتظام، حقق نجاح بنسبة 75%.

وكان السبب أنه من المعروف أن الرجال يمتلكون عدد من الصفائح الدموية، والتي تُعرف بـ تثبيطها الأول للدورة المدوية، حيث تقوم بإنتاج مادة ” الثرومبوكسان ” والتي تعرف بأنها تثبط الدورة الدموية وبالتالي التأثير على القدرة الجنسية و الانتصاب.

كما ينصح المتخصصين في علاج المسالك البولية والأجهزة التناسلية، بعدم تجربة هذه الدراسة حيث أنها من وجهة نظرهم تمت على مجموعة بسيطة من المرضى الرجال وقد تأتي بنتائج عكسية، وخاصة عند الذين يعانون من مرض السكري في الدم.

كما يجب الحذر من تناول الأسبرين للمصابين بأمراض في القلب أو الكلى أو أى مرض آخر إلا بعد استشارة الطبيب المختص حتى لا يؤثر الأسبرين على الشخص بالسلب و النتيجة العكسية.