أعراض حساسية التبغ وكيفية علاجها

يعاني العديد من الأشخاص بوجود حساسية من دخان التبغ، والتي تظهر أعراضها لديهم عندما يتعرضوا لدخان السجائر أو السيجار وغيرها .

أعراض حساسية التبغ
الأشخاص الذين يشعرون بأن لديهم حساسية من دخان السجائر والتبغ عموما يصفون عددا من الأعراض الشائعة، بما في ذلك :

1- صعوبة في التنفس .
2- إصدار صفير عند التنفس .
3- بحة في الصوت .
4- صداع في الرأس .
5- عيون دامعة .
6- سيلان في الأنف .
7- احتقان في الحلق .
8- العطس .
9- الكحة .
10- أعراض إضافية متعلقة بالحساسية : مثل التهاب الجيوب الأنفية والالتهاب الشعبي .

كيف أعرف أن لدي حساسية من دخان السجائر ؟
يمكن أن تحدث أعراض تشبه الحساسية بسبب دخان التبغ، لكن معظم الأطباء يعتقدون أنها ليست ردود فعل بسبب الدخان، وذلك لأن منتجات التبغ ( وخاصة السجائر ) مليئة بالعديد من المكونات السامة والمواد الكيميائية المهيجة الأخرى، وبعض الناس لديهم رد فعل تحسسي تجاه هذه المواد بعينها، ويبدو أن الأشخاص الذين يعانون من التهاب الأنف التحسسي أكثر حساسية لهذه المواد الكيميائية من غيرهم .

التبغ والتهاب الجلد التماسي
ترتبط منتجات التبغ ارتباطا وثيقا بظهور رد فعل تحسسي يسمى التهاب الجلد التماسي، ويعتبر هذا الطفح الجلدي شائعا بين الأشخاص الذين يعملون مع منتجات التبغ يوميا، ولكن يمكن أن يظهر هذا أيضا عند لمس شخص ما للتبغ، ويمكن أن يسبب مضغ التبغ نفس نوع الحساسية في منطقة الفم وعلى الشفاه، والأطباء غير متأكدين بالضبط حول ما يسبب التهاب الجلد عندما يتعلق الأمر بالتعامل مع أوراق التبغ، ولكن من الأفضل تجنب التبغ إذا واجه الشخص رد فعل تحسسي منه بعد لمسه .

هل يؤثر دخان السجائر على الأطفال ؟
لا يمكن أن يؤدي التعرض لدخان التبغ فقط إلى أعراض الحساسية، بل قد يكون مسئولا أيضا عن توليد بعض أنواع الحساسية في المقام الأول، وتشير دراسة تمت عام 2016 إلى أن الأطفال هم أكثر عرضة للإصابة بالحساسية، إذا كانوا يتعرضون لدخان التبغ غير المباشر ( أو يولدون لأم كانت تدخن أثناء الحمل )، أو في فترة ما حول الولادة ( قبل وبعد الولادة )، والعلاقة ليست واضحة بصورة أكيدة، وتدعو الدراسة لعمل المزيد من الأبحاث لفهم العلاقة المحتملة بين دخان السجائر وظهور الحساسية لدى الأطفال .

اختبار حساسية دخان السجائر
يمكن إجراء اختبارات الحساسية في مكتب الحساسية، وإذا كان هناك أحد ما يعاني من عدم القدرة على العثور على طبيب حساسية، فيجب حينها البحث عن مكتب متخصص في صحة الأذن والأنف والحنجرة، وطلب إجراء اختبار الحساسية لديهم، وفي معظم الحالات سيعمل اختبار الحساسية على اختبار الحساسية تجاه دخان التبغ والمواد الكيميائية الموجودة في السجائر، وسوف يقوم الطبيب بتطبيق قطرات صغيرة من مسببات الحساسية المختلفة على أجزاء من البشرة ( غالبا تكون على الساعد )، ثم الانتظار بعض الوقت لمعرفة أي حساسية تنتج رد فعل على البشرة .

العلاج
يمكن إدارة الحساسية الخاصة بدخان التبغ وعلاجها بنفس الطريقة التي تدار بها أنواع الحساسية الأخرى، سواء عن طريق الأدوية أو تجنب مسبباتها، وتشمل العلاجات الشائعة التي لا تستلزم وصفة طبية لحساسية التبغ تناول أقراص الحلق ومزيلات الاحتقان، ومع ذلك فإن تفادي دخان التبغ نهائيا أفضل من أي دواء .

بعض النصائح لتقليل التعرض لمنتجات التبغ التي قد تتسبب في ظهور الحساسية
1- التوقف عن التدخين .
2- تجنب المناطق التي يتم التعرض فيها للتدخين غير المباشر بقدر الإمكان .
3- ارتداء قناع جراحي مثل الذي يرتديه الأطباء في حالة ما إذا كان الشخص لا يستطيع تجنب التعرض للتدخين غير المباشر .

4- يجب الطلب من الأشخاص المقربة غسل أيديهم وتنظيف فمهم بعد التدخين .
5- تعزيز وظائف نظام المناعة بالاعتماد على نظام غذائي متوازن وكمية كافية من النوم .
6- القيام ببعض التمارين الرياضية، والتي قد تحفز على الإقلاع عن التدخين على المدى القصير، والتي تساعد أيضا على تجنب الانتكاس .