خرافات ومفاهيم خاطئة عن الصداع النصفي

لا تزال الخرافات والمفاهيم الخاطئة كثيرة، وهذه الخرافات والمفاهيم الخاطئة تسبب لنا الكثير من المشاكل، وقد خصص هذا القال لعرض خرافات الصداع النصفي الأكثر انتشارا وما يقابلها من حقائق .

خرافات ومفاهيم خاطئة عن الصداع النصفي :
– الصداع النصفي هو مجرد صداع سيء :
الصداع النصفي هو مرض عصبي يتميز باضطرابات تسمى ” الصداع النصفي ” ، أو ” نوبات الصداع النصفي “، أما الصداع فهو واحد فقط من العديد من الأعراض المحتملة لهجوم الصداع النصفي، ويمكن أن تحدث نوبات الصداع النصفي في بعض الأحيان ولا تحدث أي صداع على الإطلاق، عندما يحدث هذا ، فإنها توصف بأنها ” صامتة “، ولتشخيص الصداع النصفي ، يجب أن يكون هناك أعراض أخرى غير الصداع .

– لا يدوم الصداع النصفي لأيام، ولا أحد يعاني من الصداع النصفي كل يوم :
إن الصداع النصفي النموذجي يستمر من أربع إلى 72 ساعة ، ولكن قد يستمر الصداع النصفي لفترة أطول، وفي بعض الأحيان يستمر أيام وأسابيع أو حتى شهور، وعندما يستمر أكثر من 72 ساعة ، نحتاج إلى الاتصال بأطبائنا، وللأسف  يعاني بعض الأشخاص من الصداع النصفي يوميًا تقريبًا وهو يحدث مع المصابين بالصداع النصفي المزمن، وهذا المصطلح يشير إلى الإصابة بالصداع النصفي أو صداع التوتر لمدة 15 يوما أو أكثر في الشهر .

– الصداع النصفي لا يهدد الحياة، بل إنه فقط مزعج :
على الرغم من أن الصداع النصفي نفسه قد لا يهدد الحياة ، يمكن أن تكون مضاعفات الصداع النصفي وعوامل الخطر المرتبطة بالصداع النصفي خطيرة، وقد أكدت الدراسات وجود صلة بين الصداع النصفي والسكتة الدماغية وغيرها من الأمراض القلبية الوعائية، وقد أكدت الدراسات أيضا وجود صلة بين الصداع النصفي والانتحار .

– أي طبيب يستطيع التعرف على الصداع النصفي وعلاجه بالشكل المناسب :
تعتبر هذه أحدى الخرافات المتداولة بين الناس عن الأطباء ومن المفاهيم الخاطئة أيضًا أن جميع أطباء الأعصاب هم أخصائيون في الصداع النصفي، ولكن هم ليسوا كذلك؛ ولا جميع الأطباء المتخصصين في الصداع النصفي هم أطباء أعصاب، وفي تقرير عام 2011 ، صرحت منظمة الصحة العالمية أن غياب المعرفة بين مقدمي الرعاية الصحية هو العائق الرئيسي لعلاج الصداع، وكشف هذا التقرير نفسه أن التدريب الطبي غير التخصصي من قبل الطلاب الجامعيين شمل فقط أربعة ساعات عن الصداع والصداع النصفي، و التدريب المتخصص ( طبيب الأعصاب ) شمل 10 .

– البالغين فقط هم من يصابون بالصداع النصفي :
الناس من جميع الأعمار قد يصابون بالصداع النصفي، يعاني بعض الأطفال من الصداع النصفي أثناء صغرهم ، وذلك قبل أن يكونوا كبارًا بما يكفي لإخبار أي شخص بشعورهم، ومع الأطفال الصغار ، يتم تشخيص المرض من خلال مراجعة التاريخ الطبي للعائلة ومراقبة سلوك الطفل .

– لا يوجد علاج للصداع النصفي علينا فقط التعايش معه :
هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة، على الرغم من عدم وجود علاج نهائي لمرض الصداع النصفي في هذا الوقت ، إلا أنه ليس علينا إهمال صحتنا، فبمساعدة طبيب يفهم المرض حقًا، يمكننا العمل على تحديد المرض وإدارته والوقاية من تكرار حدوثه كثيراً، وهناك العديد من الخيارات للوقاية من الصداع النصفي أكثر من أي وقت مضى .

– تتشابه أعراض الصداع النصفي عند جميع الناس :
في البداية ، هناك عدة أنواع مختلفة من الصداع النصفي، النوعان الرئيسيان هما الصداع النصفي مع هالة والصداع النصفي بدون هالة، ثم هناك أنواع فرعية من الصداع النصفي مع هالة مثل الصداع النصفي القاعدي ، والصداع النصفي الفالجي العائلي ، وهناك أيضا الشقيقة الشبكية، والصداع النصفي البطني، ومضاعفات الصداع النصفي مثل الصداع النصفي المزمن ، وأكثر من ذلك، وعلاوة على ذلك ، يمكن أن يكون الصداع النصفي لشخص ما مختلفًا اختلافاً جذريًا عن شخص آخر .