علاج أنيميا البحر المتوسط بالأعشاب

يتعرض بعض الأفراد للإصابة بإحدى أنواع الأنيميا وهي أنيميا البحر المتوسط ، أو ما يطلق عليها الثلاسيميا والتي تنتج عن بعض الإضطرابات الوراثية ، وتستمر فترة المرض لوقت طويل مما يؤدي لإتعاب الجسم .

أنيميا البحر المتوسط
الثلاثيميا هي إحدى إضطرابات الدم الوراثية وفيها يكون الهيموجلوبين نسبته قليلة ، كما أن خلايا  الدم الحمراء تكون أقل من المعدل الطبيعي لوجودها في الجسم ، ومن المعروف أن الهيموجلوبين هو الذي يسمح بمرور الأكسجين لخلايا الدم ، وإنخفاض الهيموجلوبين ، وخلايا الدم الحمراء يتسبب في الإصابة بفقر الدم ، أو التعرض لأنيميا البحر المتوسط ، وعند الإصابة الحادة بأنيميا البحر المتوسط يجب أن يخضع المريض لعمليات نقل الدم بإستمرار ، وينبغي على المريض إتباع نظام غذائي صحي ، وكذلك ممارسة الرياضة بإستمرار .

أعراض الإصابة بأنيميا البحر المتوسط
من المظاهر التي تظهر على مريض أنيميا البحر المتوسط :
– الشعور بالإعياء المستمر .
– وضوح الضعف العام على المريض .
– شحوب الوجه وتلونه باللون الأصفر .
– قد يحدث بعض التشوهات في الوجه .
– بطئ النمو عند الأطفال .
– إنتفاخ في البطن .
– تغير لون البول ليصبح داكناً .

ولأنيميا البحر المتوسط أنواع مثل :
– الثلاسيميا ألفا .
– الثلاسيميا الوسطية .
– الثلاسيميا الكبرى .

تختلف أعراض أنيميا البحر المتوسط بإختلاف الحالة ، فقد تظهر أعراض المرض على الأطفال لحظة ولادتهم ، وقد لا تظهر عليهم إلا بعد عم أو اثنين من الولادة ، وعند يمتلك المريض جين واحد من الهيموجلوبين المصاب بالثلاسيميا ، لا تظهر عليه أي أعراض من المرض .

نصائح لمرضى أنيميا البحر المتوسط
– يجب على مريض الثلاسيميا منع تناول الأطعمة التي تحتوي على حديد ، لتجنب حدوث مضاعفات ، ومن هذه الأطعمة : الفاصوليا ، الكبد ، زبدة الفول السوداني ، اللحم البقري الحبوب ، الدقيق ، السبانح ، الزبيب ، وغيرها .

– ينصح مرضى أنيميا البحر المتوسط بتناول الحديد ، حيث تميل عظامهم للإصابة بالهشاشة ، وينصح بتناول أطعمة غنية بالكالسيوم مثل : منتجات الألبان ، بذور السمسم ، السلمون ، والسردين ، والتين والبرتقال ، والبطاطس ، والرمان ، وغيرها .

– يجب الحرص على تناول فيتامين د حيث يساعد على إمتصاص الكالسيوم من الأطعمة .
– الحرص على إتباع نظام غذائي متوازن وصحي لتجنب التعرض لمضاعفات المرض الخطيرة .

علاج أنيميا البحر المتوسط بالأعشاب
يوجد الكثير من الأعشاب التي تساهم بشكل فعال في علاج مرض الثلاسيميا ، وإن لم يكن فإنها تعمل على تخفيف أعراضه ومنها :

– أعشاب تحتوي على حمض الفوليك ، وهو إحدى مكونات فيتامين ب ، ويساعد في تخفيف أعراض المرض بنسبة كبيرة ، ويمكن إدراج هذه الأعشاب ضمن الوجبات الغذائية مثل أوراق البرسيم الأحمر ، وأوراق نبات القراص ، والشوفان .

– الأعشاب التي تحتوي على الزنك البقدونس ، والهندباء ، جذر الأرقطيون ، كما أنه يجب تناول مكملات غذائية تحتوي على  الزنك ، لإنخفاض مستوى الزنك في الأطعمة المختلفة .

– الزنجبيل : يمكن لمشروب شاي الزنجبيل التخفيف من أعراض المرض ، كما أنه يزيد من مناعة الشخص المصاب ، ويمكن استخدامه في طهي الطعام ، لتعزيز فتح الشهية .

– الليمون : يساعد الليمون على تقوية الجهاز المناعي والتخفيف من أعراض المرض .