كيفية استخدام ماء الشعير في علاج حصى الكلى

يصنع ماء الشعير من حبة كاملة تسمى الشعير ، لم تكن معروفة مثل باقي الحبوب الكاملة الأخرى ، حتى اكتشف العلماء والباحثون العلاج الطبيعي بهذه الحبوب .

هذه الحبوب الكاملة متعددة الاستخدامات تساعد في علاج بعض الأمراض لدى البشر ، مثل الربو ، السمنة ، التهاب المفاصل ، الأنيميا ، الضعف الجنسي وغيرها ، وتعتبر مصدر غني بالعناصر الغذائية المهمة مثل الألياف ، الفيتامينات ، المعادن ومضادات الأكسدة .

ماء الشعير طبيعي وأحد الطرق الأساسية لعلاج أو للتخلص من حصوات الكلى. يعتبر شرب الكثير من الماء وكذلك ماء الشعير أحد أكثر الأدوية التي يصفها الأطباء في جميع أنحاء العالم للمرضى الذين يعانون من حصى الكلى ، لأنها طريقة طبيعية وسهلة للتخلص من حصوات الكلى. يمكن لأي شخص تحضيره  في المنزل.

ويعد ماء الشعير من أفضل المكونات الطبيعية المعززة للصحة ، والتي تساعد في علاج بعض الأمراض مثل مشاكل القلب ومرض السكري ، ويستخدم لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي ، الجهاز البولي وحصى الكلى وغيرها .

دعونا نتحقق ما هي حقيقة حصى الكلى :
1- رواسب توجد  داخل الكلى تسمى خراجات ، والتي تتكون بواسطة كريستالات الكالسيوم في أغلب الحالات .
2- وهذه الرواسب المكونة من المعادن يمكن أن يتغير شكلها من رمال صغيرة محببة إلى أخرى في حجم كرة الجولف .
3- يمكن أن تسبب الالتهاب ، ألم البطن والفخذ .

أسباب حصى الكلى :
1- يمكن أن تكون ناتجة عن بعض أنواع الأمراض أو المشاكل الوراثية .
2- كما يزداد خطر الإصابة بها مع الإفراط في تناول الأطعمة المعلبة ، المعالجة والمصنعة .
3- يمكن أن يكون أيضا أحد الآثار الجانبية لبعض المدخول الطبي الذي يتم تناوله بانتظام ويحتوي على مضادات الحموضة.

كيف يساعد ماء الشعير في إذابة حصى الكلى :
. الرواسب المعدنية هي السبب الوحيد لحصوة الكلى ، مياه الشرب تسحب كل هذه السموم وبلورات الطفل عبر البول.

2- تحتوي هذه الحبوب الغنية بالمغذيات المتعددة على فيتامين ب 6 والمغنيسيوم الذي يمتلك القدرة على تكسير أكسالات الكالسيوم إلى قطع والتي بدورها تتحول إلى حصوات .

3- بما أن ماء الشعير يأتي تحت المواد السائلة ، فإن تناول هذا الماء يساعد على خلق ضغط المثانة وتساعد المواد المغذية فيه على إذابة الحصوات  ، وبالتالي ، يتسبب في انخفاض حجم الحصى وإخراجه من الجسم.

4-  هذه الحبوب الغنية بالألياف الغذائية تساعد أيضا في الحد من إفراز محتوى الكالسيوم في البول .