مدى تأثير النوم على الذاكرة

النوم هي الفترة التي يقضيها الإنسان بعيدا عن الوعي والتركيز ويعد أمر طبيعي يقدم علية البشر يوميا من أجل توفير الراحة للجسد كي يتمكن من مزاولة النشاطات الخاصة به بعد قسط كافي من النوم، وقلة النوم من الأمور التي تؤثر سلبا على الراحة الجسدية ومن ثم التركيز والإدراك لدي الشخص فجميعنا بحاجة إلى الراحة اليومية لاستعادة النشاط والحيوية.

مدى تأثير النوم على الذاكرة
أشار الكثير من الأطباء من خلال أبحاثهم على أن الإنسان كي يصل إلى مرحلة النوم الهادئة والصحية لابد وأن تتوافر له عدة عوامل وهما:

الراحة الجسدية.
الراحة الفكرية.
الراحة العاطفية.

فكل تلك الأمور تتسبب في حصول الفرد على نوم هادئ ومريح وعند تعرض أي منا إلى خلل في أي من تلك الجوانب فسيؤثر سلبا على راحته الجسدية والنوم، والنوم يلعب دور هام جدا في حياة الفرد فبه يتخلص الإنسان من متاعب اليوم الشاق ويظهر النوم الجيد على صحة الفرد بينما ينعكس قلة النوم على تأدية الفرد للمهام الموكلة له في العمل، وعن النوم الصحي فهو يعمل على ضبط كفاءة الجهاز العصبي داخل الجسم البشري مما يجعل الإنسان اكثر قدرة على ممارسة مهام الحياة.

انخفاض ضغط الدم وقت النوم
وخلال النوم الصحي بدون قلق فأن ضغط الدم يقل مما لا يؤثر سلبا على صحة الأعضاء الخاصة بالجسم، كما يفقد الجسم حرارة الجسم الزائدة مما يعطي الفرصة الكبيرة لأنسجة الجسم كي تعيد بناء نفسها من جديد، كما أن الكثير من الأطباء قد أكدوا على ان النوم الصحي ليلا يقي الجسم من الكثير من الأمراض كما يعمل على توازن الهرمونات في الجسم، فالتوازن الهرموني له علاقة كبيرة بالإصابة بأمراض خطيرة والتي من بينها الإصابة بالسرطان.

المدة الصحية التي يجب أن ينامها الانسان
وعلية فأن ساعات نوم الإنسان البالغ لابد وأن لا تقل عن سبع ساعات يوميا كي يحصل الجسد على فوائد النوم كلها، والجدير بالذكر فان ما يحدث من أثار وخيمة على المخ نتيجة لقلة النوم من الممكن أن لا يعمل الإنسان بشكل سليم ويؤثر كثيرا على أداءه الوظيفي  الدراسي عند السهر لفترة متأخرة من الليل وحرمان الدماغ من النوم،كما أن قلة النوم دائما ما نجدها مصحوبة بالنسيان نتيجة الى التوتر العصبي الذي يحدث للشخص.

وقد أجريت الكثير من الدراسات من قبل متخصصين في الأعصاب الدماغية مؤكدين على أن المنطقة الخاصة بالاستيعاب في المخ لا تعمل بالشكل الجيد إلا خلال فترة النوم، لذا لابد من أخذ قسط كافي من النوم يوميا من أجل تنشيط تلك المنطقة وبالتالي يصبح الدماغ أو العقل البشري اكثر قدرة على الفهم والجدير بالذكر فان كل ما يقوم به الإنسان على مدار اليوم يتم استيعابه خلال فترة النوم وبناء علية يتذكره ويمارسه في الصباح ومع قله النوم لن يصبح الفرد قادرا على فعل الشيء ذاته.