نصائح للتعامل مع العواصف الرملية لمرضى الربو والحساسية

للعواصف الرملية ، والترابية تأثير سلبي على مرضى الربو ، والحساسية  ، وتهدد سلامتهم ، وذلك نتيجة لتلوث الهواء بصورة كبيرة ، كما أن الأتربة تعمل على تهيج الجهاز التنفسي بأكمله ، إبتداءًا من الأنف حتى الشعب الهوائية ، والصدر ، وتتسبب العواصف الرملية أضرار بالغة وخاصة للمزارعين ، كما أنها تحول دون الإنتقال لأماكن أخرى بسبب توقف النقل البري ، والجوي ، وذلك نتيجة لإنخفاض مستوى الرؤية، أو إنعدامها بفعل الغبار  .

غالباً ما تحدث العواصف الرملية في فصل الربيع ، وبدايات فصل الصيف ، كملا أنه من السهل التنبؤ بحدوثها ، عن طريق البيانات المناخية ، وخرائط الطقس .

كما أنه يجب أخذ الإحتياطات اللازمة عند التنبؤ بحدوث عاصفة ترابية لتفادي المشكلات الصحية ، وقامت منظمة اليونسكو بوضع إحتياطات وإرشادات ليتبعها الأفراد في حالة حدوث عاصفة رملية ، كما أنها أوصت ببعض الأمور التي يجب إتباعها قبل العاصفة ، وأثناء العاصفة ، وبعد العاصفة .

إرشادات اليونسكو قبل العاصفة الرملية
1- الإهتمام بتشجير المنطقة السكنية التي يسكن فيها الفرد .
2- إغلاق النوافذ والأبواب بطريقة جيدة لضمان عدم وصول الأتربة لداخل المنزل ، وخاصة غرف النوم .
3- عدم الخروج من المنزل في حال التنبؤ بالعاصفة الترابية .
4- يجب الذهاب للطبيب لأخذ علاجات وقائية .

إرشادات أثناء العاصفة الرملية
1 – يحذر الخروج من المنزل لمرضى الربو ، وحساسية الصدر عند حدوث العاصفة الرملية .

2- عند الإضطرار للخروج في الحالات القصوى ينصح باستخدام الكمامات الطبية ، ويمكن الإستعاضة عنه بمنديل مبلل بالماء ، كما ينصح بإرتداء النظارات الشمسية لحماية العيون من الأمراض التي تتسبب فيها العواصف الرملية للعيون كالإصابة ببعض العدوى البكتيرية ، وتهيج العين .

3- عند القيادة ينصح باستخدام سرعات بطيئة ، وإضاءة مصابيح السيارة ، والتأكد من إغلاق جميع نوافذ السيارة .

نصائح بعد إنتهاء العاصفة الرملية
– ينصح بتنظيف الشارع ، وكذلك تنظيف المنازل من الأتربة التي علقت بفعل العاصفة الرملية .
-يجب تنظيف الأشجار والمزروعات ، حتى لا تتسبب الرمال ، والأتربة في موتها .
– كما أنه ينصح بتنظيف فتحات المكيفات ، لعدم دخول الهواء المحمل بالأتربة للمنزل .

– كما أنه يفضل استخدام أجهزة تنقية الهواء ، التي تعمل على الحد من التلوث في المناطق المغلقة ، ويتيح الفرصة للتنفس بصورة أفضل ، ولكن يجب مراعاة تنظيف الفلتر بإستمرار ، لتجنب التعرض لمشاكل بالتنفس .

– يعمل شرب الماء كذلك على محاربة الغبار والأتربة  ،كما ينصح برش الماء على الوجه عند التعرض المباشر للعواصف الرملية .

هناك عوامل أخرى غير الرمال ، والأتربة من شأنها إثارة الربو والحساسية ، فيجب تجنبها قدر المستطاع ، وهي :

1 – التعرض لمثيرات الحساسية كالغبار ، وحبوب اللقاح ، فطر العفن ، وريش الحيوانات ، وفرائها   ، وغيرها من مهيجات ، ومثيرات الربو ، والحساسية .
2 – ممارسة الرياضة في طقس بارد .
3- التعرض للإصابة بنزلات البرد ، والأنفلونزا .

وهناك نصائح أخرى للوقاية من الربو
– استنشاق بخار الماء مما يتيح الفرصة بتوسيع الشعب الهوائية ، وفتح ممرات الهواء .
– تجنب التعرض للملوثات قدر الإمكان .
– استخدام بعض العقاقير المضادة للحساسية ، مع بخاخات الأنف ، والصدر .