أضرار الرصاص في كحل العيون

يعد الكحل من أكثر مواد التجميل استخداما حول العالم، لاسيما عند نساء الوطن العربي، إلا أنه وفقا للعديد من الدراسات منهم دراسة سعودية نشرت حديثا، فإن الكحل الصناعي يضر بالعين ويؤذي البصر، لاسيما تلك الأنواع الشائعة في المنطقة العربية والخليجية، لأنها تحتوي على نسبة كبيرة من الرصاص .

دراسة سعودية حول أضرار الكحل الصناعي
وجد مجموعة من الأطباء في مستشفى الملك فيصل التخصصي، وذلك بعد قيامهم بتحليل عينات عشوائية من الكحل، التي تتوفر في الأسواق، لاسيما الأنواع الرخيصة الهندية على وجه الخصوص، أن نسبة الرصاص فيها تتراوح بين 85 إلى 100 بالمائة في كل جرام من الكحل، وبناءا على هذا الاكتشاف أكد الأطباء أن هذه النسبة من الرصاص تضر بالعيون بصورة كبيرة، وأكدوا تسبب الأمر في حدوث اعتلالات دماغية يمكن أن تسبب زيادة نسبة الوفيات إلى 25 % .

مادة الرصاص وخطورتها على الإنسان
يعتبر الرصاص من المعادن الثقيلة، التي تؤدي إلى ظهور سلسلة من المشاكل الصحية فور دخولها إلى الجسم، سواء ظهور هذه المشاكل في الدم أو الجهاز العصبي وغيرهم، فوجود مادة الرصاص في الدم يرتبط بنوع من البروتينات يدعى سلفهايدريل التي تعمل على إضعاف وظيفته، كما يؤثر الرصاص على إنزيم أمينوفو لينيك ديهيتريتيز وهو إنزيم مهمته تكوين حلقة بورفوبيلينوجين التي تشكل الخطوة الرئيسة لتكوين الهيموجلوبين، كما أن تثبيط هذه العملية ورفع إنزيم الأمينو فولينيك ديهيتريز، تؤدي إلى ظهور مادة شديدة السمية للجهاز العصبي .

ولا تنحصر أضرار الرصاص على الإنسان في ذلك فقط، بل تتعدى ذلك حيث يؤثر الرصاص على إنزيم آخر مهم لتصنيع الدم وهو إنزيم يدعى فيروكيلاتيز، وهذا الأمر يؤدي إلى رفع مستوى في مادة تدعى البورفيرين، وهذه المادة تستخدم في تأكيد تشخيص التسمم بالرصاص عند ارتفاع مستواها في الدم .

أضرار مادة الرصاص المصنع بها كحل العيون
1- التسمم والتأثير على صحة الدماغ
إن أنواع الكحل التي تحتوي على الرصاص تعمل على إلحاق الضرر بالصحة العامة، وهذه الأضرار تشمل التسمم، والتأثير على صحة الدماغ، وتشير الإحصائيات إلى أن نسبة الرصاص في بعض أنواع الكحل الصناعي لاسيما الهندي، بلغت أكثر من ثمانين بالمئة، ووصلت في بعض الأحيان إلى مائة بالمائة، ولم تحتوي هذه الأنواع على الرصاص فقط بل على كميات من الزرنيخ والكاديوم كذلك .

2- التهاب العين
تشير العديد من الدراسات لاسيما تلك التي نشرت مؤخرا، أن الكحل سواء الذي يحتوي على مادة الرصاص أو الذي لا يحتوي عليها، قد يتسبب في حدوث التهابات العين، وذلك لتسهيله دخول الجراثيم والكائنات الطفيلية التي توجد معه إلى العين، وقد تسوء الحالة أكثر من ذلك وتصل إلى أعلى مستويات الضرر في حالة ارتداء العدسات اللاصقة وتجمع الكحل حولها، ويجب على الشخص أن يتأكد من حدوث التهابات العين بعد شعوره بأعراض مثل : الحرقة الشديدة، نزول الدموع بشكل مستمر، احمرار العين وغيرها .

3- ضعف البصر
يعمل الرصاص الذي يحتوي عليه الكحل على التأثير بصورة سلبية على قدرة الشخص البصرية وعملية الرؤية، لاسيما أنواع الكحل الصناعية الغير معروفة والرخيصة والمنتشرة في الأسواق بكثرة .

4- التأثير السلبي على الجفون الرموش
إن تأثير الرصاص الموجود في بعض أنواع الكحل لا يقتصر على العيون فقط، بل يشمل الرموش أيضا، حيث يتسبب الكحل الذي يحتوي على مادة الرصاص في التهاب الجفون وتهيجها، والتأثير على كثافة الرموش وإضعافها .

تأثير الكحل على الأطفال
إن حديثنا لا يقتصر على أقلام الكحل فقط، بل على أنواع الكحل الصناعية التي يتم شرائها من العطار كذلك، وهناك بعض الدول التي تستخدم القليل من هذا النوع من الكحل على عيون الأطفال حديثي الولادة، وهذا من شأنه أن يؤدي إلى حدوث مشاكل كثيرة في الخلايا الدماغية للأطفال، بسبب المواد السامة التي يحتوي عليها الكحل مثل الرصاص وغيره، وهذا يمكن أن يتطور إلى حدوث حالات من الوفاة، وقد أكدت بعض الدراسات لاسيما تلك التي قام بها الدكتور فرانكلين وايت من جامعة كراتشي في باكستان عام 2002 وعام 2006، أن استعمال الكحل للأطفال له العديد من الأضرار المحتملة .

وقد قامت هذه الدراسة بفحص 430 طفل تتراوح اعمارهم بين 36 – 60 شهرا، بعضهم يعيش في المدن الكبرى والبعض الآخر في الريف، واكتشفت الدراسات أن 80 % من هؤلاء الأطفال لديهم نسبة رصاص في دمائهم فوق 10 ميكروغرام لكل دسل، أي بمتوسط 15.6 ميكروغرام، وأن أغلبهم ممن يسكنون في المدن، كما أشارت الدراسة أن الكحل يعد من المصادر الرئيسية للرصاص، وقالوا أن كمية الرصاص فيه تتراوح من 20 إلى 80 % من تركيبته الأساسية، وأن هذا يؤثر على الدم والجهاز العصبي بشكل كبير .