سبب بناء صومعة حسان

الوطن العربي في الأصل مليء بالعديد من المواقع ، و الأماكن الأثرية ، و اليت قد خلدتها الحضارات الإنسانية عبر العصور ، و التي تدل على الفن البديع بل القدرة الكبيرة لهذه الحضارات على بناء تلك المواقع العظيمة ، و من بين أشهر المواقع الأثرية مدينة البتراء ، و الواقعة في الأردن ، و التي قد قام الأنباط بتشييدها علاوة على الأهرامات ، و التي أنشائها الفراعنة في مصر هذا بالإضافة أيضاً إلى حدائق بابل المعلقة في العراق ، و التي قد بناها البابليون ، و هناك أيضاً العديد من المواقع الأثرية ، و التي قام بتشييدها المسلمون في خلال العصر الإسلامي ، و التي تعد من أحد أهم المعالم التاريخية الإسلامية في وقتنا الحالي ، و من هذه المواقع الأثرية الإسلامية العظيمة صومعة حسان .

نبذة عن صومعة حسان :- تعتبر صومعة حسان من إحدى أبرز المعالم الأثرية الإسلامية في وطننا العربي ، و ذلك يرجع إلى ما تعكسه من جمال ، و دقة للإبداع العربي الإسلامي في فن العمارة ، و صومعة حسان تمت عملية تشييدها في المغرب العربي ، و في مدينة الرباط المغربية على وجه التحديد .

و جدير بالذكر أنه قد تم بناء تلك الصومعة في عصر دولة الموحدين ، و بالتحديد في خلال فترة حكم السلطان يعقوب المنصور الموحدي المغربي ، و قد بدأت عملية البدء في تأسيسها في خلال عام خمسمائة ، و أربعة ، وتسعون هـجرياً ، أي ما يوافق الفترة الزمنية الخاصة ألف ، و مائة ، و سبعة ، و تسعون متر حتى ألف ، و مائة ، و ثمانية ، و تسعون متر  ، و قد اتخذت صومعة حسان الشكل المربع من الخارج ، بينما يصل ارتفاعها إلى ما يقارب أربعة ، و أربعون متراً كما بلغ عرض جدارها ما يقارب المترين ، و نصف ، و الذي كان من شأنه الحفاظ على توازنها ، و الصومعة لها سور يبلغ عرضه المتر ، و نصف تقريباً .

بينما ارتفاعه تسعة أمتار ، و لقد حرص عند القيام ببنائها على استعمال مجموعة من المواد  الشديدة المتانة مثال الحجر الرملي بالعلاوة إلى الحجر المنحوت ، و الجص ، و جدير بالذكر أن تلك المتانة التي تتمتع بها الصومعة كانت سبباً مباشراً في تحملها لمياه البحر إلى جانب أن تلك المتانة قد ساعدتها أيضاً في الحفاظ على معالمها من الأندثار ، و الضياع على أثر الزلزال الذي كان قد هز المنطقة الموجودة بها في خلال عام ألف ، و سبعمائة ، و خمسة ، و خسمون ميلادياً  .

و تعد صومعة حسان في الأساس جزءاً من مسجد حسان ، و الذي يعد من أفخم ، و أكبر المساجد الموجودة في العالم الإسلامي علاوة أيضاً على كونها بمثابة الشقيقة الثالثة لكل من صومعة الكتيبة بمراكش ، و صومعة الخيرالدا في أشبيلية ” أسبانيا حالياً ” .

سبب بناء صومعة حسان :- يرجع سبب بناء صومعة حسان في الأساس إلى رغبة السلطان يعقوب الموحدي في جعل مدينة الرباط مدينة ذات أهمية دينية كبرى ، و لكي تستطيع منافسة كلاً من مدينتي فاس ، و مراكش بل لكي تصبح أكثر شهرة منهم فكما هو معروف أن عهد السلطان المغربي يعقوب المنصور الموحدي أطلق عليه من قبل المؤرخين التاريخيين العهد الذهبي ، و ذلك يرجع إلى انجازاته العظيمة في الدولة الموحدية ، و التي كانت تمتد نفوذها ، و حدودها الجغرافية في عهده من أراض تونس إلى أراض أسبانيا .

و نظراً لما يتمتع به البناء من أهمية تاريخية كبرى فقد قامت منظمة اليونسكو للتراث العالمي بضمه إلى القائمة الأولية في الفئة الثقافية ، و ذلك كان بالتحديد في الموافق الأول من شهر يوليو لعام ألف ، و تسعمائة ، و خمسة ، و تسعون ميلادياً  ، هذا بالإضافة إلى الأهمية السياحية للصومعة ، و دورها الكبير في اجتذاب الكثيرين من الزوار ، و السياح لمشاهدة جمال فن العمارة الإسلامية في تلك الفترة التاريخية الهامة منه .