مقارنة بين مسابح فيبر جلاس والمسابح الخرسانية

كثيرون حتى الآن يحتارون بين ما هو أفضل، هل المسابح الخرسانية أم المسابح الفايبر جلاس، ما هو الخيار الأفضل في القرن الحالي الذي نعيش فيه، فقد توجد العديد من الشركات المتخصصة في تركيب هذه الأنواع من الأحواض، ويقومون بعمل العديد من الدعايا حسب التخصص الخاص بهم حتى يحققون أكبر قدر من المكاسب، ولكن لكل منهما بعض النقاط المميزة.

المسابح الخرسانية ام الفايبر جلاس
والألياف الزجاجية تكون غير مناسبة للكثير من المستخدمين، ولكنها تكون مفضلة للبعض الآخر، كذلك الأمر بالنسبة للخرسانة أيضا قد تكون مناسبة للبعض، وغير مناسبة للبعض الآخر وغالبا يكون أهم ما يفرق بين أنواع المسابح هذه أشياء هي :

المسابح الخرسانية

أفضل في حالة البحث عن المسابح العميقة وذات العمق الكبير، من أجل الغوص بداخله و من أجل التمتع بمميزاته الفريدة، هذا النوع لا يتم اصلاحه بشكل دوري، وبالتالي فقد يكون غير مكلف بالمرة، فلا يكون هناك قلق تجاه هذا النوع من أنواع الأحواض، كما يساعد في الحصول على المظهر المميز الذي ترغب فيه، من خلال عمل شكل بركة أو شكل كهف طبيعي ومميز.

مسابح الفيبر جلاس


في حالة الرغبة في شكل مميز وحجم خاص بالنسبة للأسرة وللمنزل، فيكون الحصول على الأحواض المصنوعة من الفايبر جلاس هي الأنسب.
–  قد يتميز هذا النوع من أنواع الأحواض بأنه يتم عمل صيانة دورية بشكل أسبوعي.
–  يتميز بأنه لا يتم إنفاق العديد من الأموال من أجل إصلاحه، وهذا حيث أنه يتم تحديثه هيكليا بشكل مستمر.
–  كما أنه يوجد العديد من الأحجام المتميزة والمختلفة التي يتم استخدامها، من أجل تثبيت الأحواض المختلفة.
–  يتم تثبيت الأحواض بشكل سريع ودقيق، وهذا من خلال استخدام بعض المواد اللاصقة التي تستخدم من أجل تثبيت الحوض.
–  كما أن الأحواض من هذا النوع قد تميزت بالقوة والمرونة من أجل حمايتها من الاهتزاز المستمر الذي يتعرض له في حالة وجود الحوض في أرض بها اهتزازات.

التكلفة
تكلفته متشابهة تقريبا في البداية، و تكون مسابح الفيبر جلاس أكثر تكلفة في المتوسط، ومع ذلك، مهما كان هناك اختلاف ليس كبير جدا لأن الفيبر جلاس يتميز بسطح غير مسامي، كما أنها أكثر مقاومة للطحالب وتوفر المال الذي ينفق على المواد الكيميائية المنظفة لها طوال عمر المسبح.

 الشكل الخارجي
كلا النوعين من حمام السباحة يمكن أن يكون جميل عند تثبيته بشكل صحيح ويزيد روعة مع المناظر الطبيعية الجذابة والتزيين، ومع ذلك يمكن أن تكون المسابح الخرسانية أجمل لأنه يمكن بناؤها في أي شكل تريده، وفي المقابل يتم بناء مسابح الفيبرجلاس في المصنع وشحنها سليمة إلى المنزل، لذا يكون الاختيار من بين الخيارات المتاحة لأنها متوفرة بأشكال مختلفة كثيرة، ومع ذلك يمكن بناء مسبح خرساني و اضافة شلال، أو كهف أو غيرها من الميزات اللافتة للنظر.

الملمس
مسابح الفيبر جلاس ملساء ناعمة بعكس الخرسانية تؤثر مع احتكاك القدمين، وهي تمثل فرقا لمن لديهم أطفال ويحتاجون لأداء القفز أثناء السباحة و لديهم أقدام حساسة.

التركيب
هذا فرق كبير بينهما لأن حمامات الفيبرجلاس سريعة التركيب جدا وسهلة لأن الحوض يأتي مسبقا من المصنع، و عملية التثبيت هي مجرد إسقاط القالب في حفرة وربط السباكة، أما تركيب المسبح الخراساني فهو أكثر تعقيدا بكثير، كما يتم العمل في جميع أنحاء الموقع في حين يمكن تركيب الفيبر جلاس في غضون أيام، وعادة ما يستغرق الخراسانية أسابيع أو حتى أشهر.

المتانة
حمامات الفايبرجلاس والخرسانية على حد سواء أكثر دواما من الفينيل ويمكن أن تستمر لعقود، ومع ذلك فإن نوع حمام السباحة الذي يدوم أكثر هو مسألة رأي، البعض يجادل بأن المسبح الخرساني سوف يحتاج إلى تجديد كبير في مرحلة ما، في حين الفيبر جلاس أكثر قدرة على تحمل الاستعمال الشديد و عدم الشق أو الثقب، ومن ناحية أخرى يعيبها أنها قد تسبب تصدع في الأرض، وخاصة إذا تم تصريف المسبح، وفي كلا النوعين يشمل ضمان طويل الأجل وربما مدى الحياة إلا أ هذا الضمان لا يغطي كل الأشياء محتملة الحدوث.

في النهاية لا يمكن الجزم أيهما أفضل ولكنها مسألة تفضيل حسب ما يتلاءم مع الرغبة.