ماهو درايكلور driclor

یعانی بعض الناس من فرط التعرق عند القيام بأي مجهود بدني أو التعرض لدرجة حرارة مرتفعة ، و قد يتركّز هذا العرق في الابطين أو الرجلين أو اليدين ، كما يُعتبر تعرق اليدين هو الأكثر انتشاراً و الذي قد يتسبب في حدوث اضطرابات وظيفية مثل : صعوبة الكتابة و الامساك بالادوات ، أو اضطرابات اجتماعية مثل : تجنب المصافحة أو لمس الأشخاص لعدم الشعور بالاحراج ، لذلك يحتاج الشخص إلى البحث عن علاج فعال و قوي يخلّصه من هذا الأمر .

ما هو درايكلور ” Driclor ” :
يُمكن استخدام درايكلور في حالات الإصابة بفرط التعرق ، فهو مضاد للتعرق المفرط الذي يكون بالإبطين و اليدين و الرجلين ، و يُعتبر اكثر فعالية بالنسبة للابطين حيث يقوم بوقف نسبة العرق فيهما بنسبة 98 % ، كما أنه آمن و ليس له آثار جانبية ، و يُمكن الاستغناء عن استخدام مزيل العرق ، لأن درايكلور يتولى مهمة ايقاف و ازالة العرق في نفس الوقت .

طريقة استخدام درايكلور :
خلال اول ثلاث ايام من الاستعمال يتم وضعه قبل النوم مع مراعاة أن تكون المنطقة جافة ، ثم غسله عند الاستيقاظ ، و قد يشعر الشخص بحكة بسيطة بعد اول 10 دقائق من الاستخدام و لكنها تزول على الفور ، ثم بعد انتهاء الثلاث ايام يُوضع مرة واحدة فقط في الاسبوع بنفس الطريقة ، و يستمر ذلك حتى يجف العرق بشكل نهائي .

أسباب فرط التعرق :
تتعدد الأسباب التي يُمكن أن تؤدي لفرط التعرق ، كما أنه قد يحدث و يتطور بدون التوصل إلى سبب معروف ، و تتنوع هذه الأسباب كالتالي :

– إصابة الشخص بخلل في الجهاز العصبي المستقل .
– الإصابة ببعض الأمراض التورمية مثل : مرض لمفومة هودجكين ، أو ورم القواتم .
– تناول المشروبات الكحولية .
– الإصابة بالأمراض الاستقلابية مثل : فرط الغدة الدرقية حيث يحدث خلل في افرازاتها ، مرض السكري ، مرض النقرس ، وصول النساء لسن اليأس .

– أمراض الحمى و ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل كبير .
– بعض الأدوية تتسبب في زيادة العرق مثل : بروبرانولول ، فيزوستيجمين ، بيلوكاربين ،  مضادات الاكتئاب ، و الثلاثية الحلقات ” Tricyclic antidepressants ” .

– وجود بعض العوامل الوراثية المسببة لزيادة التعرق .
– السمنة تُعتبر أحد العوامل المؤدية لتكوين إفرازات التعرق بشكل أكثر من الطبيعي .
– بعض الحالات النفسية مثل الشعور بالحزن الشديد أو السعادة الشديدة أو القلق و التوتر الزائد  مما يؤدي لزيادة ضربات القلب و رفع حرارة الجسم .

علاج فرط التعرق :
– العلاج الموضعي : يتم من خلال استخدام وصفة طبية تكون على شكل بخاخ رذاذ أو مرهم أو مستحلب لتقليل العرق ، و غالباً ما يتم وضعها قبل النوم مباشرةً على الجلد الجاف ، ثم غسلها في الصباح ، و ذلك كما ذكرنا مع درايكلور .

– العلاج بالأدوية : يكون للأدوية تأثير على الجسم بأكمله ، حيث تحتوي على مواد مضادة لتأثير مادة الاتسيل كولين المتسببة في إفراز العرق من الغدد . و لكن تشتمل هذه الأدوية على بعض الأعراض الجانبية مثل : توسع حدقتي العينين ، الإمساك و الشعور بصعوبة التبول ، الإصابة بالجفاف في الفم و العينين ، تشوش الرؤية .

– العلاج بالحقن الموضعي : يتم حقن المريض بذيفان ” Toxin ” الوشیقیة أو بوتولينوم ” Botulinum ” ، و هي مادة تساعد في عملية تقليل كمية العرق الذي يتم افرازه من جلد العضو المصاب ، فعندما يكون الشخص مصاب بفرط التعرق في اليدين ، يتم حقنه بـ 50 حقنة تحت الجلد فيتوقف العرق في الفترة بين 4 – 12 شهر ، و لهذه الحقن أثر جانبي يتمثل في الشعور بضعف في الإبهام .

– العلاج بالكهرباء : خلال هذا العلاج يتم وضع كفي المريض أو قدميه في وعاء مسطح مملوء بالماء ، ثم وضع جهاز طبي يرسل تيار كهربائي منخفض من خلال الماء ، و يتم إجراء هذا الأمر مرة كل يومين لتقليل كمية العرق .