ممارسة الرياضة ومرض السكري

افضل الروايات العالمية للادب البوليسي

لا داعي للسؤال حول هذا الأمر ،فإذا كنت تعاني من زيادة الوزن ، وأنت مريض سكري الدرجة 2 ، فممارسة الرياضة تساعدك على خفض مستوى سكر الدم ، تحسين الصحة ، والشعور بالتحسن عند النجاح في خسارة بعض الوزن .

ولكنك تحتاج أن تعمل مع الطبيب أو أخصائي السكري ، لأن مستوى سكر الدم ، الإنسولين والأدوية التي تتناولها ، تحتاج جميعا لرعاية خاصة عند البدء في إنقاص الوزن .

ولكن إذا تمكنت من إنقاص 10-15 باوندات ، فأنت تمتلك الكثير من المميزات الصحية مثل :
– انخفاض سكر الدم.
– انخفاض ضغط الدم.
– تحسين مستوى الكوليسترول.
– تخفيف الضغط على الأرداف ، الركبتين ،الكاحلين والأقدام.
– الحصول على الطاقة.
تحسين الحالة المزاجية.

التوازن الصحيح لمرض السكري وفقدان الوزن :
يجب التحكم في مستوى سكر الدم عند إنقاص الوزن ، فلا يجب الحصول على مستوى أعلى أو أقل لسكر الدم بينما تقوم بإتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن وتغيير عادات الأكل .

إن إنقاص 500 سعر حراري يوميا يكون آمنا على مرضى السكري ، من خلال تقليص كمية البروتين ، الكربوهيدرات والدهون ، تقول وزارة الزراعة بالولايات المتحدة الأمريكية ، أن السعرات الحرارية للبالغين أن يجب أن يكون مصدرها :
– 45% إلى 55% من الكربوهيدرات
– 25 % إلى 35% من الدهون
– 10% إلى 35% من البروتين

تلعب الكربوهيدرات الدور الأكبر في التأثير على سكر الدم ،حيث تحتوي على الألياف ، وتشمل هذه المجموعة خبز الحبوب الكاملة والخضروات على سبيل المثال ، وهي أفضل من تناول كربوهيدرات السكريات والنشويات ، لأنها لا تسبب ارتفاع سكر الدم .

كيف تساعد التمارين الرياضة في حالة مرض السكري :
يعد تنظيم سكر الدم أحد المنافع الصحية لممارسة التمارين الرياضة ، بالإضافة أنها تعمل على التخلص من الوزن الزائد والحفاظ على نشاط وحيوية الجسم أيضا .

إذا كنت لا تشعر بالنشاط  الآن ، فيجب أن يفحصك الطبيب أولا ، ليحدد لك ما يمكن أن تقوم به ، ويجب أن تحصل على ساعتين ونصف من تمارين الأيروبيك  على الأقل خلال الأسبوع ، فيمكن ممارسة تمارين المشي السريع ، لتحسين صحتك ، ويمكنك توزيع هذا الوقت على الأسبوع بالشكل الذي يناسبك .

وأنت تحتاج المزيد من المجهود البدني ، حتى تتمكن من إنقاص وزنك ، كما يجب القيام بالتمارين القوية مرتين أسبوعيا على الأقل ، فيمكنك استخدام الأجهزة الرياضية الموجودة في الجيم ، أثقال اليدين أو أثقال الجسم مثل التفكير ، الدفع ، الطعنات أو القرفصاء (سكوات) .

تعمل الأنشطة البدنية على حرق كل من سكر الدم ، والسكر المختزن في العضلات والكبد ، وإذا كنت تستخدم الإنسولين أو أي أدوية أخرى ، فأنت تحتاج مراقبة مستوى سكر الدم عند البدء في ممارسة الرياضة ، فمع مرور الوقت ، والقيام بممارسة الرياضة بانتظام ، إلى جانب العمل مع الطبيب المعالج   فربما تستطيع خفض جرعات الأدوية والإنسولين .

كل نوع من الرياضة يؤثر على سكر الدم بطريقة مختلفة :

الأيروبيك : تعمل تمارين الجري أو استخدام جهاز المشي على خفض سكر الدم في الحال .

رفع الأثقال والعمل بجد لفترة طويلة : يمكن أن تؤثر هذه التمارين على سكر الدم في ساعات لاحقة ، وربما تكون هذه مشكلة ، خاصة إذا كنت تقود السيارة بعد الإنتهاء من التمارين ، وهذا سبب هام يجعلك تحرص على قياس سكر الدم قبل الشروع في القيادة ، وتكون فكرة رائعة أن تحمل معك دائما بعض الوجبات الخفيفة مثل الفواكه ، الرقائق أو العصائر الصحية .