الموت كان مصير كلاركسون وماي إذا ما تورط أحدهما بالحادث بدلاً من هاموند

المربع نت – بينما قد نجى ريتشارد هاموند من حادث ريماك كونسيبت وان بمجرد إصابة في الركبة، غير أنّه لو كان أيًّ من جيريمي كلاركسون أو جيمس ماي هما من يقودا السيارة فربما ما نجيا. أثناء الحادث، تدحرجت السيارة عدة مرات قبل أن تستقر بالنهاية على سطحها وتشتعل، ولأن هاموند ليس بطويل القامة، حيث يبلغ…