أهم العوامل المؤثرة في الاتزان الكيميائي

افضل الروايات العالمية للادب البوليسي

يعرف الاتزان الكيميائي بأنه عبارة في الأصل عن وصول النظام الكيميائي إلى حالة جيدة من التوازن ، و الثبات أي ما يعني عدم حدوث أي تغيير في تلك التفاعلات الكيميائية الواقعة في النظام الكيميائي أو في هذه النسبة الخاصة بتركيز المواد سواء المواد الداخلة أو الخارجة من التفاعل الكيميائي .

و وصول النظام الكيميائي إلى هذه الحالة من التوازن الميكانيكي ، و الذي يكون عبارة عن تساوي سرعة المواد المتفاعلة مع السرعة الخاصة بالمواد الناتجة عن التفاعل الكيميائي إذاً فما هي أهم العوامل المؤثرة في الاتزان الكيميائي طبقاً لنص مبدأ نظرية (لوشاتلييه).

النص الخاص بنظرية لوشاتلييه :-
في حالة تعرض النظام الكيميائي ، و هو في حالة اتزان إلى أي تغيير أياً كان نوعه فإن النظام الكيميائي سوف يسير في الاتجاه المضاد لهذا التغيير ، و ذلك يكون راجعاً إلى قيامه بامتصاصه أو بالإقلال من أثره ، و من ثم إعادة التأسيس لحالة اتزان كيميائي جديدة مرة أخرى .

 تعريف ثابت الاتزان :-
يتم تعريف ثابت الاتزان بأنه عبارة عن تلك الحالة الخاصة بالاتزان الكيميائي ، و التي تصل إليها مجموعة من المواد الكيميائية المتفاعلة بشكلاً عكسياً ، و ذلك عندما يكون سرعة التفاعل العكسي متساوياً في القيمة .

و قيمتها تساوي كسراً بسطه يكون حاصل ضرب التركيز الخاص بالمواد الناتجة عن التفاعل مرفوعاً تركيز كل مادة منها إلى أس يساوي معامل هذه المادة في معادلة التفاعل الموزونة بينما يكون مقامه هو حاصل ضرب التراكيز الخاصة بالمواد الداخلة في التفاعل مرفوعاً تركيز كل مادة منها إلى أس .

العوامل المؤثرة في الاتزان الكيميائي :- يوجد عدداً من العوامل الأساسية التي تؤثر بدرجة كبيرة ، و مباشرة على عملية الاتزان الكيميائي ، و هي :-

أولاً :- التركيز الخاص بالمواد المتفاعلة :-
إن حدوث أي زيادة في إحدى هذه المواد المتفاعلة أو الناتجة من التفاعل لن تؤثر على تلك القيمة الثابتة ، و الخاصة بعملية الاتزان الكيميائي ، و إنما في حالة زيادة التركيز لأي مادة متفاعلة فإن ذلك سوف ينشأ عنه بالطبع حدوث نقصاً في التركيز الخاص بالمادة الأخرى .

مما يعني حدوث زيادة في نسبة تركيز المواد الناتجة عن التفاعل الكيميائي أي أنه ، و طبقاً لقاعدة (لوشاتلييه) فإن التفاعل سوف يتجه إلى اليمين ، و ذلك راجعاً إلى زيادة التركيز الخاص بإحدى المواد المتفاعلة .

ثانياً :- درجة الحرارة :-
من المعروف أنه عند رفع درجة الحرارة في هذه التفاعلات الماصة للحرارة فإنه سيتم اتجاه التفاعل الكيميائي إلى الجهة الأخرى التي يمتص فيها التفاعل الحرارة ، و ذلك في التفاعلات الكيميائية التي يكون فيها عامل التفاعل الأمامي ماصاً للحرارة مما يعني بالتالي زيادة قيمة ثابت الاتزان الكيميائي الخاص بالمواد المتفاعلة .

أما بالنسبة لهذه التفاعلات التي يكون فيها من الأصل التفاعل الأمامي من النوع الطارد فإن ذلك سوف يؤدي إلى رفع درجة الحرارة مما ينشأ عنه حدوث نقصاناً لقيمة ثابت الاتزان الكيميائي .

و هذا بالطبع سيعمل على التأثير بتلك السرعة الخاصة بالتفاعل الكيميائي ، و ذلك يرجع إلى أنها سوف تعمل على زيادة عدد التصادمات في الأساس مما ينتج عنه زيادة الطاقة الخاصة بالتصادم للمواد المتفاعلة كيميائياً .

ثالثاً :- عنصر الضغط :-
يعد عنصر الضغط من أحد أهم العناصر الشديدة التأثير في الاتزان الكيميائي ، و ذلك راجعاً إلى أن الضغط يؤثر على وضع الاتزان الكيميائي هذا بالعلاوة على القيمة الثابتة بالاتزان ، و التفاعلات الكيميائية ، و التي سينشأ عنها غازاً يتجه التفاعل الخاص به إلى الاتجاه الذي يقل فيه الحجم الخاص بالنظام الكيميائي أما بالنسبة لهذه التفاعلات الكيميائية ، و التي تنشأ في المحلول فإنها لا تتأثر كثيراً في العادة بعنصر الضغط .

رابعاً :- إضافة غازاً خاملاً :-
في حالة إضافة أي نوع من الغازات الخاملة إلى التفاعل الكيميائي فإنها لا تؤثر على وضع الاتزان الكيميائي بأي شكل ، و إنما سوف تعمل فقط على حدوث زيادة ما لمعدل الضغط الكلي في داخل النظام الكيميائي.

خامساً :- المواد المحفزة :-
في حالة إضافة أياً من هذه المواد المحفزة في الأساس إلى التفاعل الكيميائي فإنه لا ينشأ عنها في هذه الحالة أي تأثير على وضع الاتزان التفاعلي هذا بالإضافة إلى عدم حدوث أي تأثير على درجة الحرارة الخاصة بالتفاعل الكيميائي .