ما هو الرجفان الأذيني A-FIB ؟ وما أنواعه ؟

افضل دعاء في جوف الليل

إن الرجفان أو الخفقان الأذيني ، أو الذي يعرف ب A-FIB ، هو أحد حالات القلب الشائعة  ، وهذه الحالات ربما يصاحبها بعض الأعراض أو لا ، كما أنها تكون ناتجة عن بعض الأمراض الأخرى ، وتحدث أيضا لبعض الأشخاص الأصحاء والذين لا يعانون من أمراض أخرى متعلقة بالقلب .

إذا كنت تعاني من الرجفان الأذيني  ، فربما تشمل نوع أو أكثر من هذه الأعراض :
1-
عدم انتظام أو سرعة الخفقان أو ضربات القلب ( يمكن أن تشعر بتسارع ضربات القلب )
2- الشعور بالدق في منطقة الصدر.
3- صداع خفيف أو دوخة ، ويمكن أن تنتهي بالإغماء.
4- شعور بالألم أو الضغط في الصدر.
5- الشعور بالتعب أو الوهن.
6-عدم القدرة على ممارسة الرياضة.

إذا لم تكن تعاني من أحد هذه الأعراض ، يمكن أن يشخص الطبيب حالتك خلال الفحص الطبي الروتيني ، وتحدث هذه الحالة عندما تقوم التجاويف العلوية للقلب ، والتي تسمى الأذينين ، بالخفقان بطريقة غير منتظمة ، مما يمنع تدفق الدم خلال القلب والجسم بطريقة سليمة ، وهذه الحالة تزيد خطر الإصابة بالجلطات الدموية والسكتات القلبية .

إن كبار السن هم الأشخاص الأكثر عرصة للإصابة بهذه الحالة ، ولكن يمكن أيضا يصاب الأشخاص الصغار أيضا ، وتوجد عدة أسباب وعوامل مسببة للرجفان الأذيني ، وتشمل ارتفاع ضغط الدم ، أو مشكلات الغدة الدرقية وتوقف التنفس أثناء النوم .

يمكن علاج الرجفان الأذيني بعدة طرق مختلفة ، ويعتمد ذلك على نوع الرجفان ، والذي يمكن أن يبدأ بأحد الأنواع ويتطور لنوع آخر .

أنواع الرجفان الأذيني :
1- الرجفان الأذيني الإنتيابي :
يحدث هذا الرجفان عندما ينحرف القلب عن الإيقاع الطبيعي لخفقانه لمدة أقل من أسبوع ، وتشعر فيها بحدوث هذه الحالة لعدة دقائق ، وربما تحدث عدة مرات خلال اليوم ، وقد لا تحتاج إلى أدوية لعلاج هذا النوع من الرجفان ، ولكن يجب الذهاب إلى الطبيب .

ويعرف هذا النوع من الرجفان الأذيني بإسم عطلة متلازمة القلب ، ويطلق الأطباء عليها هذا الإسم عندما تحدث للأشخاص الأصحاء الذين ربما كانوا يحتفلون لوقت متاخر من الليل أو أفرطوا في تناول الكحوليات ، فإذا كان القلب غير معتاد على هذه الأنشطة ، فإنه ربما يصاب بالرجفان الأذيني ،كما يحدث إذا كنت تمر بضغط نفسي شديد .

الأشخاص الذين يذهبون إلى المستشفي لإصابتهم بهذه الحالة ، يتم حجزهم ليلة عادة ، ثم يعودون إلى المنزل عندما تنتظم ضربات القلب لديهم ، وتتحسن حالتهم .

2- الرجفان الأذيني المستمر :
يستمر هذا النوع عادة لأكثر من أسبوع ، وربما يتوقف من تلقاء نفسه ، ولكن يمكن أن تحتاج إلى أدوية وعلاج معين لإيقاف هذه الحالة ، فيستخدم الأطباء الأدوية لعلاج الرجفان الأذيني المستمر .

إذا لم يعمل الدواء بالشكل المناسب ، فربما يستخدم الأطباء تيار منخفض الجهد ، وذلك لإعادة تنظيم إيقاع القلب ليصبح طبيعيا ، تستخدم هذه الطريقة في المستشفى ، ويتم تخديرك فلا تشعر بشيء ، ويمكن الذهاب للمنزل بعدها ، ولكنك تحتاج لشخص آخر ليصطحبك .

3- الرجفان الأذيني المستمر فترة طويلة :
وهو النوع المستمر لأكثر من عام ، ولم يتوقف من تلقاء نفسه ، والأدوية والعلاجات مثل التي تقوم بتقويم نظم القلب ، لا يمكنها إيقاف هذا النوع ، ولكن يمكن تنظيم إيقاع القلب في هذه الحالة عن طريق وسائل العلاح الأخرى مثل الجراحة .

4- الرجفان الأذيني الدائم (المزمن) :
هذا النوع لا يمكن إصلاحه بالعلاج العادي ، فإذا كنت تعاني من الرجفان الأذيني المزمن ، يستطيع الطبيب تحديد العلاج على المدى الطويل ، للتحكم في معدلات ضربات القلب ، مما يقلل خطر الإصابة بالسكتات القلبية .

وأخيرا : يوجد العديد من الخيارات لعلاج الرجفان الأذيني ، بغض النظر عن نوعه ، فإذا كنت تعاني من أحد هذه الأعراض السابقة ، يفضل استشارة الطبيب ، ليرى العلاج الأنسب لك .

<

p style=”text-align: justify”>