فوائد الشمام للقضاء على الشيخوخة

يعد الشمام من الفاكهة اللذيذة الغنية بالفيتامينات و المعادن أهمها فيتامين أ و فيتامين سي  الضروريين لنمو الأنسجة والخلايا الجديدة، من رتبة القرعيات والاسم العلمي cantalupensis، اثبتت الدراسات العلمية الحديثة العلاقة القوية بين تناول الشمام و علاج عدد من الأمراض على رأسها الشيخوخة المبكرة وتنقية الدم و علاج الكلى والكبد وأهميته لعلاج الجهاز الهضمي والبولي.

علاقة الشمام بعلاج حالات الشيخوخة المبكرة :
بالطبع مرحلة الشيخوخة من المراحل الحتمية في نمو الإنسان ولابد لكل انسان من الوصول إليها ويبدأ فيها ظهور التجاعيد و الخطوط الرفيعة والتجاعيد حول الفم و لكن هناك مرض يسمى الشيخوخة المبكرة معروف علميًا باسم بروجيريا يحدث شيخوخة قبل الأوان ينتج عن خلل وراثي فيحدث طفرة جينية خلال الحمل ويظل الجين المسئول عن المرض مجهول و تكون الأعراض ظهور تجاعيد البشرة والجلد والإصابة بهشاشة العظام المبكرة وتساقط الشعر و الصلع وأمراض تقدم العمل كتصلب الشرايين وأمراض القلب الوعائية ، في حالات أخرى تظهر الشيخوخة المبكرة عن الشخص نتيجة للممارسات الخاطئة والتغذية غير السليمة و التعرض للقلق والتوتر بشكل دائم كل ذلك يزيد من احتمالات ظهور الشيخوخة المبكرة ، يحتوي الشمام على الألياف الغذائية و السوائل الفيتامينات و المعادن و مضادات الأكسدة القوية و لا تحتوي على سعرات حرارية عالية فتساهم في انقاص الوزن والسيطرة على الشبع والجوع غالبًا ما تتسبب السمنة والبدانة في ظهور أعراض الشيخوخة المبكرة مثل هشاشة العظام وتعب المفاصل و القلب ، كما أن الشمام يساعد على إمداد الجسم بالعناصر الحيوية تمد الجسم بالطاقة بالتالي تقضي على التعب والإجهاد الدائم وتمنع الجسم الطاقة المتجددة خاصة الطاقة الجنسية أو الطاقة لعملية الجنسية وتساهم في رفع انتاج هرمون التستتيرون ، و تزيد من انتاج الكولين الذي يعلب دور هام في بناء الأنسجة والعضلات التي تعزز من تجديد طاقة الجسم و تقضي على أعراض الشيخوخة المبكرة والتجاعيد الجلدية يفضل تناوله كوجبة خفيفة بين الوجبات من 3-5 مرات أسبوعيًا ، من الممكن تخصيص يوم كامل فقط لتناول الشمام مع الماء لتنظيف الجسم من السموم.

فوائد الشمام الهامة للصحة:
1- كما سبق الذكر يلعب الشمام دور هام جدًا في التغلب على السمنة والبدانة لأنه يحد من الشهية يمكن تناوله كوجبة خفيفة بين الوجبات لا يحتوي الشمام على سعرات حرارية عالية كما أنه يحتوي على المعادن والفيتامينات التي تحافظ على الصحة بالتالي انقاص الوزن بصحة كما أنه يحتوي على الألياف الغذائية التي تحيد من الكولسترول الضار بالدم و يحتوي على نسبة من البوتاسيوم التي تقلل من خطر التشنجات العضلية و يلعب الكولين دور بارز في التغلب على صعوبات النوم عند من يتبعون حميات إنقاص الوزن.

2- أيضًا من ضمن ما يساعد الشمام عليه هو تجديد صحة الجلد والبشرة والعناية ببصيلات الشعر كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة العالية التي تمنع من تأكسد المواد والخلايا وتمنع من تلفها ، يساهم فيتامين أ في تجديد خلايا الجلد ومنع التجاعيد و فيتامين سي يقوم بإنتاج الكولاجين الذي يحافظ على مرونة الخلايا.

3- يعمل الشمام على تعزيز الصحة الجنسية و تعزيز الطاقة للقيام بها بفضل الفيتامينات و المعادن الهامة به.

4-يمد الشمام الحامل بالعناصر الغذائية المناسبة لمحافظة على صحتها و صحة الجنين كما أنه يساعد في الوقاية من الجفاف بفضل السوائل الكثيرة به يلطف من درجة الحرارة بالصيف خاصة أن الحامل دائمًا ما تتعرض للتعب بسبب الحرارة الصيفية.

5- كما أنه فعال في القضاء على الخلايا السرطانية بفضل مضادات الأكسدة العالية التي تحيد من الجذور الحرة و تقضي عليها خاصة سرطان البروستاتا والثدي و تحافظ على الجلد من ضرر الأشعة فوق البنفسجية .

6- يساعد الشمام على القضاء على اضطرابات الجهاز الهضمي و يسهل من عملية الإخراج و يساهم في دفع البراز من المعدة إلى الأمعاء للخروج بسهولة عبر فتحة الشرج .

7- المستويات العالية من البيتا كاروتين تساهم في الوقاية من الالتهابات المختلفة .

8- يساهم الشمام في تخفيف من اعراض الربو وكما أن نسبة البوتاسيوم العالية تقلل من ضغط الدم بالتالي تخفف الضغط على نظام القلب والأوعية الدموية و تساهم في ارتخاء الشرايين.

9- يدعم و يقوي الجهاز المناعي بفضل وجود مضادات الاكسدة القوية مثل Choline الكولين،  زياكسانثين Zeaxanthin،  البيتا كاروتين Beta-carotene .