تركي السدحان يثير الجدل بتغريدة عن فتيات يوزعن الافطار للصائمين

نماذج الأعمال الخيرية كثيرة جدا خاصة في شهر رمضان، والمرأة نصف المجتمع ومشاركتها في الأعمال الخيرية تعتبر جزء هام جدا لا يمكن إغفاله فقد انتشر مقطع فيديو في الأيام الماضية خاص ببعض الفتيات السعوديات في أحد شوارع تبوك وهن يقدمن الوجبات لإفطار الصائمين وقد لاقى هذا المقطع استحسان الجميع إذ يرونه من أهم الأعمال الإنسانية التي يمكن أن تقدمها المرأة في هذا الشهر، ولكن ما أثير الجدل هي تغريدة للفنان السعودي تركي السدحان ابن الفنان عبد الله السدحان والذي استنكر هذا العمل الإنساني موضحا أن المكان الأفضل لهذه الفتيات هو المنزل .

تغريدة تركي السدحان المثيرة للجدل
عبر الفنان الكوميدي تركي السدحان عن رأيه على قيام بعض الفتيات السعوديات بتوزيع وجبات إفطار على الصائمين في الطرقات عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وقد اعترض على ذلك الأمر، وجاءت تغريدته على النحو التالي ” ما يصير حتى البنات إفطار صائم انثبري في بيتك أبرك لك ” وقد أرفق مع هذه التغريدة مقطع فيديو خاص بالفتيات اللائي يحملن وجبات إفطار ويقدمونها لقائدي السيارات في أحد الشوارع بتبوك كعمل انساني ، ثم قال ” هذا افطار قائم به الرجال فقط مهوب معالجة جرحى حروب”

ردود المغردين على موقع التواصل الاجتماعي
لاقت تغريدة تركي السدحان تفاعلا كبيرا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر وأخذ الجميع ينطلقون بالتعليقات على تغريدة السدحان، وقد تباينت الآراء فقد اتفق البعض أن مشاركة النساء في الأعمال الخيرية يجب أن يكون من منزلها وأن الرجال هم من ينوبون عنها من خلال النزول إلى الشوارع وتوزيع الوجبات على الصائمين، ومن أهم التعليقات المؤيدة لوجهة نظر تركي السدحان هي :
غرد عبد الكريم محمد آل مهيد وقال ” بغض النظر عن الشخص .. انا اشوف ان كلامة سليم 100 بالميه والي يشوف انه عادي فعل البنات ياليت يرسلهن لحارتنا نكحل ونشكرهن”
بينما قال خيشة توم ” توزع افطار صائم وتقوم بعمل خيري يقولها انثبري في بيتك ..
بس الممثلات اللي يمثلون معه ومع ابوه عادي لا ينثبرون !
وغرد محمد ” مهما اختلفنا مع تركي فهو لم يقل الا الصحيح”

أما الجانب المعارض لرأي تركي السدحان والذي اختلف تماما مع رأيه يرى أن مشاركة الفتيات بالأعمال الخيرية أمر مهم ويساهم في تنمية المجتمع والأنشطة بجميع صورها وأن ما وجهة نظره ما هي إلا عنصرية ضد المرأة، كما اتهموه أيضا بالتحيز إلى الرجل في حين استنكروا مهنة أبيه التي تدعوه إلى العمل مع النساء مما يجعل هناك اختلاط دائم مع النساء سواء في شهر رمضان أو في كل الأوقات ومن دون أي عمل إنساني، كما استنكروا الهجوم من تركي على النساء اللائي اشتركن في الأنشطة الإنسانية أو الاجتماعية ومن أهم هذه الردود هي :
غرد الحربي وقال النساء كان يستفتين أمهات المؤمنين و الشئ الذي لا يعرفونه يردونه الى الرسول
عندك دليل نورينا غير كذا و الله مليت من الجدال
وغرد أيضا سيد القصر وقال توزع تمر للصايمين ما جاز لك…بس انت وابوك تمثلون معهن عادي !
وغرد فطيم ريبراريه ” كان فعل خير و مؤجور فاعله حتى عملته بنت سعودية !
ماشفناك تنقد ع الفنان الوالد وهو يختلط بالنساء”
وأيضا معن القويعي ” لا حول ولا قوة إلا بالله !
تغريدة تنم عن جهل وتخلف ورجعية ….
حتى كاتبتك للتغريدة واختيار مفردة “انثبري” تنم عن وضعية منحطة فيك !!”

من هو تركي السدحان ؟
تركي السدحان هو ابن الفنان السعودي عبد الله السدحان، ولد في مدينة الرياض عام 1980م ، قد بدأ في المجال الفني عام 1987 م من خلال مشاركته في سهرة حمود ومحيميد وقد كان طفلا صغيرا وقت مشاركته، وفي عام 1993م شارك في الموسم الثاني من مسلسل طاش ما طاش ، واستمر في العمل الفني حتى عام 2007م وبعدها تفرغ لحياته الأسرية والشخصية، وتركي السدحان له مكانة وشعبية كبيرة جدا في مواقع التواصل الاجتماعي.

نهاية
الهجوم الذي شنه تركي السدحان على النساء كان هجوما عنيفا جدا لأنه استخدم بعض الكلمات المعبرة تماما عن عنصريته ضد المرأة، فوجهة نظره مفهومة ولكن الكلمات غير مقبولة، فالمرأة يجب أن تحترم حتى وإن كان بالتعبير عن الرأي، فهؤلاء الفتيات لم يخطأن أبدا بمشاركتهن في الأعمال الخيرية فظهورهن في الشوارع لتوزيع الوجبات على الصائمين من أعظم الأعمال الخيرية التي يمكن القيام بها في شهر رمضان ولم يقدموا أي شيء مسيء، لذلك ينبغي احترامهم أكثر وتقديم أي كلمة شكر تعبر عن قيمة هذا العمل، لأنهم لم يتركوا منازلهن في ذلك الوقت إلا من أجر الثواب ليس من أجل الشهرة أو الدعاية ولكنهن أردن أن يكون قدوة يقتدى بها في هذا الشهر الكريم ولأخذ الأجر والثواب من الله .